تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

رئيس الوزراء فجأة في بورتسودان للوقوف حول مخزون المشتقات البترولية

نوفمبر ١٠ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
رئيس الوزراء(ارشيف)
رئيس الوزراء(ارشيف)

دخلت أزمة الجازولين في الخرطوم اسبوعها الثاني دون بريق حل يلوح فى الافق. وقال عدد من المواطنين راديو دبنقا ان هناك اصطفاف للعربات أمام محطات الوقود لساعات طويلة في انتظار الجازولين، واشاروا الى ان ازمة الوقد أدت إلى ندرة في المواصلات من وإلى مختلف الأحياء. وذكروا ان الشرطة تدخلت يومى الاربعاء والخميس واجبرت عدد من اصحاب الحافلات والهايسات  على الوقوف لنقل المواطنين.

وكان رئيس الوزراء معتز موسى قد قام بزيارة مفاجئة يوم الخميس لميناء ببورتسودان برفقة محافظ بنك السودان وزيري النفط والكهرباء وعدد من المسؤولين وقف خلالها على المواعين التخزينية للمخزون الاستراتيجي من المشتقات البترولية. وأوضح أن الوضع مطمئن حتى نهاية العام ، متعهداً بمضاعفة جهد الإدارة والتنسيق لتقليل فرص الأزمات العارضة.

واشتكى مواطنو مدينة بورتسودان من انتشار وتفشى الذباب والباعوض ،وذلك جراء الامطار التى شهدتها المنطقة اخيرا،وابدوا تخوفهم من ظهور وانتشار امراض الرمد ، الملاريا ، الاسهالات، والتايفويد. وقال الصحفى عثمان هاشم لراديو دبنقا ان المدينة  تشهد ترديا بيئيا خطيرا وتغرق في بحر من النفايات والحفر وبرك المياه ، واشار الى اوان الروائح الكريهة تنبعث فى كل مكان. موضحا ان السلطات حتى الان لم تقوم برش المدينة ، وردم وتجفيف برك المياه . 


عودة الي النظرة العامة