تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

خصخصة الميناء الجنوبي ببورتسودان وتسليمه للاجانب ستشرد عشرات الآلاف من العمال

أبريل ١٨ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
ميناء بورتسودان(ارشيف)
ميناء بورتسودان(ارشيف)

جددت النقابة البديلة لعمال الموانئ تحذيرها من خصخصة الميناء الجنوبي ببورتسودان واعتبرت ذلك تشريداً لعشرات الآلاف من العمال . ووصف عثمان طاهر رئيس النقابة البديلة لعمال الموانئ لراديو دبنقا تصريحات مسئولي وارة النقل بالتناقض ، مشيراً إلى تصريحات الدولة بالنقل التي نفى خلالها بيع وخصخة الميناء وتشريد العاملين ، وقال إن حديث الوزير عن عطاءات لشركات سعودية وفرنسية وفلبينية وامارتية لتشغيل ميناء بورتسودان دون الإفصاح عن بنود التعاقد يدل على سعي الحكومة لخصخصة الموانئ . وأوضح انه بحسب التسريبات فإن العطاءات المقدمة تقل عن ثلث عائدات الميناء الجنوبي ببورتسودان ، واعرب عن استغرابهمن اهداف وزارة النقل من خصخصة الميناء مشيراً إلى الزيارات المتكررة لوزير النقل لفرنسا والفلبين.  

من جهة أخرى وجه عاملون بميتاء عثمان دقنة بسواكن انتقادات لقرارات هيئة الموانئ البحرية بتحويل بواخر البضائع إلى بورتسودان إبتداءً من مايو المقبل .وقال عمال من سواكن لراديو دبنقا إن تحويل البواخر إلى بورتسودان سيؤدي إلى تشريد مئات من العمال بميناء سواكن ، مطالبين بالغاء القرار فوراً . من جهته وصف عثمان طاهر رئيس النقابة البديلة لعمال الموانئ صياغة القرار بالخاطئة موضحاً إن القرار مؤقت ويهدف إلى تنظيم الميناء، متوقعاً إلغائه بسبب ردود الفعل الكبيرة وسط العاملين بميناء سواكن.


عودة الي النظرة العامة