تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

خبراء اقتصاديون يحذرون من انهيار اقتصادي وتداعيات خطيرة على الوضع الأمني

سبتمبر ٢٨ - ٢٠٢٢ الخرطوم: راديو دبنقا

قال الخبير الاقتصادي البروفيسور حسن بشير  إن الوضع الاقتصادي في السودان بالغ الخطورة وينذر بالانهيار مما سيؤدي إلى تداعيات خطيرة على الوضع السياسي والأمني في البلاد،  ويؤثر على مجمل الأوضاع في الشرق الأوسط وشمال افريقيا ومناطق أخرى.

وأكد البروفيسور حسن بشير، في مقابلة مع جولة السودان اليوم في راديو دبنقا،  عدم وجود أي أفق طبيعي لاستعادة العلاقات مع مؤسسات التمويل الدولية والمجتمع الدولي في ظل الوضع الحالي. ورهن عودة العلاقات بتشكيل حكومة مدنية .

ولم يستبعد البروفيسور حسن بشير حدوث تطورات في ملف مؤسسات التمويل الدولي بعد الحراك السياسي الكثيف الذي يتمثل في وصول السفير الأمريكي والزيارات المتكرة من المبعوثين الأوروبيين والدوليين ، موضحاً إن المجتمع الدولي يريد أن يدفع بالسودان بعيداً عن التأثير الروسي والصيني .      

 وأوضح إن أي تعامل بين السودان و البنك الدولي سيكون وفق أسس جديدة و ليست تلك الأسس المعمول بها للوصول إلى مرحلة اتخاذ القرار ونقطة التنفيذ . وقال إن السودان كان سيصل إلى تلك المرحلة في 2024 مما يمثل انفراجاً كبيراً للاقتصاد السوداني . وقال إنَّه كان من المتوقع أن يكون العام الجاري عاماً لإقلاع الاقتصادي السوداني  إلا أن الانقلاب العسكري قطع الطريق أمام ذلك


عودة الي النظرة العامة