تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

حكومات الولايات تشدد الاجراءات وتفعل حالة الطوارئ الصحية لمكافحة كورونا

مارس ٢٤ - ٢٠٢٠ نيالا - راديو دبنقا

ناشد الدكتور محمد ادريس مدير عام وزارة الصحة بولاية جنوب دارفور جميع مواطني الولاية باتباع الارشادات الرامية لعدم انتشار الفيروس و المعلنة من قبل وزارة الصحة الاتحادية و الولائية بصرامة، خصوصا التزام البقاء بالمنازل و تجنب التجمعات و الامتناع عن المصافحة وغسل الايدي بالصابون.

 ووصف الوضع الصحي في السودان عموما وفي الولاية بأنه هش الأمر الذي يحتم علي الجميع العمل علي محاربة الفيروس وعدم السماح  بانتشاره . وحذر  الدكتور محمد من مغبة الاستهتار و الاستهانة  بالإرشادات الصحية المعلنة وعدم اتباعها.

 وقال ان عدم اتباع تلك الارشادات و الاستهانة بها ادى الي انتشار المرض ببعض الدول لدرجة انها فشلت في محاصرة المرض رغم امكانياتها الكبيرة بالمقارنة مع وضع السودان الهش.

من ناحية أخرى شددت حكومات الولايات من اجراءاتها لمحاصرة وباء كورنا بتفعيل حالة الطوارئ الصحية ومنع التجمعات واغلاق المعابر الحدودية مع دول الجوار.

 وأصدر والى ولاية شرق دارفور اللواء مزمل أبوبكر قرارا بفرض حظر التجول في الولاية منذ يوم الاحد يبدأ من التاسعة مساءا وحتى السادسة صباحا. وأصدر والي ولاية القضارف اللواء نصرالدين عبد القيوم قرارا أمس الإثنين بإغلاق الحدود والمعابر الدولية مع دولة أثيوبيا.

 كما أغلقت ولاية النيل الازرق ايضا  المعابر الحدودية مع إثيوبيا خاصة مع اقليم بنى شنقول الحدودية.  وأصدرت السلطات بمحلية مدنى الكبرى قرارا بإغلاق سوق ود مدني الكبير والسوق الصغير والسوق الشعبي والسوق المركزي، واستثناء الصيدليات والعيادات والأفران والطواحين. إلى جانب إغلاق الأندية الرياضية وأندية المشاهدة ومحلات الشيشة وبائعات الشاي.


عودة الي النظرة العامة