تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

حزب التحرير والعدالة القومي ينفى استقالة التجاني سيسي من رئاسة السلطة الإقليمية

أغسطس ٣١ - ٢٠١٥ راديو دبنقا
صورة(ارشيف)
صورة(ارشيف)

نفى حزب التحرير والعدالة القومي ما تردد على نطاق واسع بوسائل التواصل الاجتماعي بأن الدكتور الدكتور التجاني سيسي قدم استقالته من رئاسة السلطة الإقليمية لدارفور وأن الفريق إبراهيم سليمان هو أقوى المرشحين لخلافته. وقال أحمد فضل وزير الدولة بوزارة مجلس الوزراء و الناطق الرسمي باسم التحرير والعدالة القومي لـ”راديو دبنقا” عصر يوم الأحد إن ما تم تداوله بتقديم الدكتور سيسي لاستقالته  كذب وغير صحيح وقال إن سيسي لم يقدم استقالته من السلطة وهو لا يزال رئيسا للسلطة الإقليمية لدارفور ويباشر مهامه بشكل طبيعي.

وكان وزراء حزب التحرير والعدالة بزعامة بحر أبو قردة ووزراء حركة العدل والمساواة الموقعة على وثيقة الدوحة بقيادة دبجو قاطعوا يوم الأحد الاجتماع الطاريء للجهاز التنفيذي للسلطة الإقليمية لدارفور دعا لها الدكتور التجاني سيسي.  وقال حزب أبو قردة وحركة دبجو في بيانين مقتضبين أنهما لن يعطيا شرعية يبحث عنها السيسي وأن المقاطعة لاجتماعات الجهاز التنفيذي للسلطة ستستمر إلى  حين إعادة ترتيبها بنص المرسوم الجمهوري 31 لسنة 2015.


عودة الي النظرة العامة