تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

حزب الامة القومي يدعو القانونيين بتقديم بلاغ ضد على عثمان ومحاكمته بتهمة التحريض على القتل

يناير ١١ - ٢٠١٩ راديو دبنقا
الصادق المهدي وابنته مريم ومدير مكتبه(ارشيف)
الصادق المهدي وابنته مريم ومدير مكتبه(ارشيف)

وصف حزب الامة القومي القومي موكب امدرمان  السلمي المطالب بتنحي البشير ونظامه فورا من السلطة يوم الاربعاء بالتسونامـي الشعبي. ووصف ما تم من قتل وإجرام وإعتـداء على المتظاهرين فعل مخطط له بعناية، ولا ينفصل عن وعيد وتوجيه علي عثمان محمد طه نائب الرئيس الاسبـق، بل تنفيذا لأوامـره. وطالب حزب الامة القومي في بيان له امس القانونيين بتقديم بلاغ  ضد على عثمان  وتقديمه للعدالة ومحاكمته، وحث حزب الامة في نفس الوقت المجتمع الدولي علي اتخاذ إجراء مشابه وتوجيه تُهم التحريض على القتل.  واكد الحزب في بيانه ان فجر الخلاص قد إقتـربت ساعته، ولا تراجـع عن مطالب شعبنـا المشروعة، وسائلنا في ذلك التظاهرات، والمـواكب والاحتجاجـات، والاعتصامات، والاضرابات، حتى تحرير البـلاد وطئ هذه الصفحة المُظلمة من تاريـخ بـلادنا.  وجدد الحزب في بيانه العهد على مواصلة النضـال وتصعيد المقاومة بكل أشكالها، وشدد على ان معركتنا مع هذا النظام الغاشم مفتوحة ولا تنتهى إلا باستعادة جميع الحقـوق المسلوبـة كاملة غير منقوصة ومحاسبة النظام ورموزه وكل من دعمه وناصـره.


عودة الي النظرة العامة