تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

حريق يقضي على اقطان للمزارعين بمبلغ (35) مليون جنيها بولاية القضارف لضعف معدات الاطفاء

مايو ٢٤ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
حريق(ارشيف)
حريق(ارشيف)

عزا مزارعون بولاية القضارف ارتفاع الخسائر جراء الحريق الهائل الذي شب في محلج الحوري بمحلية القلابات الغربية يوم الاثنين الماضي إلى تأخر فرق الدفاع المدني وضعف إجراءات السلامة وعدم توفر معينات الإطفاء الكافية. وقال المزارع مصطفى سيد خليل لراديو دبنقا إن الحريق شب  في الأقطان عقب دخول شاحنة تحمل قطناً مشتعلاً إلى محلج  الحوري ما ادى إلى حرق  18 آلف بيشة مملوكة لمزارعين من القضارف. وقدر الخسائر ب35 مليار جنيه. وأعرب مصطفى عن مخاوفه من عزوف المزارعين عن  تأثير الحرائق المتكررة في المحالج على زراعة القطن خلال الموسم المقبل. وأشار إلى تدني الاسعار وارتفاع تكاليف الانتاج واحتكار جهات بعينها للشراء وعدم توفر الجازولين.

من جهته حذر حيدر عبد اللطيف البدوي أحد كبار مزارعي القضارف من عزوف المزارعين عن زراعة القطن خلال الموسم المقبل بسبب عدم توفر المحالج بالولاية وارتفاع تكاليف الترحيل. وقال حيدر عبد اللطيف البدوي لراديو دبنقا إن محلج الحوري يعتبر المحلج الوحيد في القضارف ولا يمكنه استقبال جميع كميات القطن في الولاية. وافاد بوجود كميات كبيرة من الأقطان في المزارع في انتظار دورها في المحالج، وأوضح إن تكلفة ترحيل القطن من المزارع إلى المحلج لمسافات تتجاوز 100 كيلومتر، تشكل أعباءًا إضافية على المزارعين. وذكر إن تكاليف النقل تضاعفت ثلاثة مرات بسبب أزمة الوقود الحالية. 


عودة الي النظرة العامة