تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

حركة دبجو تطلب مناصب وتتهم (الوطني) بالتباطؤ

يوليو ٢٧ - ٢٠١٥ الخرطوم/ راديو دبنقا
.
.

اتهمت حركة العدل والمساواة الموقعة على وثيقة الدوحة بقيادة عبدالكريم دبجو اتهمت  المؤتمر الوطني بالتباطؤ في تنفيذ بعض بنود إتفاق الشراكة السياسية الذي يضمن تمثيل الحركة في السلطة الحاكمة، وقالت حركة دبجو  أنها عازمة على الدفع بمرشح لرئاسة السلطة الإقليمية لدارفور مظهرة بعض التحفظات على النهج الحالي فيما يخص توزيع مشروعات التنمية بالاقليم.

وقال القيادي بالحركة، الهادي برمة ، في مؤتمر صحفي يوم  الأحد، بالخرطوم، إن حزمة من العقبات تعترض اتفاق الشراكة خاصة  فيما يخص تنفيذ البروتكول السياسي الخاص بمشاركة الحركة في كل مستويات السلطة الاتحادية والولائية والمحلية.

وقال ان  المؤتمر الوطني لم يبت حتى الآن في الاتفاق، خاصة الجوانب الاقتصادية والترتيبات الأمنية ببعض ولايات دارفور.

واشارالهادي  برمة الى عثرات تواجه عضوية الحركة بمجلس الوزراء الاتحادي، مشيرا  إلى أن عدداً من منسوبي الحركة لا يزالون في السجون ، وطالب  الحكومة بتنفيذ تعهداتها بشأن الاتفاقات الثنائية المبرمة .

وكشفت الحركة كذلك  عن صعوبات تواجه إكمال بند الترتيبات الامنية في ولايتي جنوب وغرب دارفور، وحثت الحركة  مفوضية الترتيبات الأمنية على الإسراع في تجهيز المعسكرات لاكمال تدريب جنود الحركة تمهيدا لادماجهم .


عودة الي النظرة العامة