تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

تلودي: استمرار الاعتصام ومطالبات بمحاسبة الدعم السريع

سبتمبر ٢٠ - ٢٠١٩ تلودي - راديو دبنقا
متظاهرون في تلودي
متظاهرون في تلودي

دخل اعتصام مواطني  تلودي وكالوقي بولاية جنوب كردفان جبال النوبة امس يومه ال(17)، للمطالبة بتفكيك وترحيل مصانع التنقيب عن الذهب بتلك المنطقة، بعد ان ثبت ضررها بصحة الانسان والحيوان والطبيعة بكافة انحاء الولاية، نتيجة استخدامها لمادة السيانيد الضارة.

واشترط المعتصمون فض اعتصامهم بتفكيك و ترحيل هذه المصانع نهائيا من مناطق كلوقي و تلودي و ابوجبيهه و الترتر.

  وكانت مدن تلودي وقدير وكالوقي شهدت يوم الاربعاء مظاهرات حاشدة طافت ارجاء  هذه المدن الثلاث وهي  تطالب بإقالة والي الولاية المكلف، لعجزه التام وتماهيه مع فلول وقيادات النظام البائد مما انعكس ذلك سلبا في قراراته.

  وكان الوالي المكلف أصدر يوم 11 سبتمبر الجاري قراراً بإيقاف عمل شركات التعدين بالولاية مع التحفظ علي كل آلياتها ومبانيها لحين إشعار آخر، لكن القرار لم ينفذ وأفاد ناشطون بأن الولي أصدر تصريحات عمل جديدة لشركات تنقيب أخرى.

ومن جهة ثانية حذرت منطمة "هودو" المعنية بحقوق الانسان من مواجهة محتملة بين المواطنين المعتصمين بتلودي والكيلك مع قوات الدعم السريع. وذلك بعد ان عارضت شركة الجنيد المملوكة لقائد قوات الدعم السريع تنفيذ قرار الوالي  بوقف  عمل شركات التعدين ورفضت لأي شخص الاقتراب من مقرها.

وطالبت هودو في بيان لها حكومة السودان، بأن تخضع قائد قوات الدعم السريع بتلودي وكذلك الجنود الذين مارسوا الإرهاب علي المواطنين للمحاسبة هذا الى جانب ضمان أمن وسلامة المعتصمين بتلودي والكيلك ، مع كفالة حق التعبير.

 وطالبت هودو ايضا في بيانها حكومة السودان، بأن تولي رأي المجتمع المحلي وطلباته الأهمية اللازمة كما طالبت المنظمة ايضا حكومة ولاية جنوب كردفان بمتابعة تنفيذ الأوامر الصادرة من والي الولاية المكلف.


عودة الي النظرة العامة