تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

تفاقم الإصابة بحمى الكنكشة بكسلا وينتقل الى ولايتي القضارف والبحر الاحمر

سبتمبر ٢٠ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
مرضى(ارشيف)
مرضى(ارشيف)

تصاعدت معدلات الإصابة بحمى الكنكشة ( الشيكونغونيا ) على نحو غير مسبوق في مدينة كسلا ، حيث توفى اثنان من المسنين يوم الاثنين ، وادت حالات الاصابة بالمرض إلى شلل في جميع المرافق الخدمية في المدينة بالإضافة إلى الأسواق. وقال احد المواطنين لراديو دبنقا إن عدد المصابين من اسرته واقربائه تجاوز العشرين حالة ، فيما شهدت المراكز الصحية في احياء مدينة كسلا المختلفة اكتظاظاً غير معهود ، واشار إلى أن المرضى لجأوا للاصطفاف أمام الممرضين لتناول الحقن والمحاليل الوريدية . وطالب أطباء ومواطنون المنظمات والمؤسسات الصحية بالتدخل العاجل لانقاذ حياة المواطنين ، فيما دعا وزير الصحة الاتحادي محمد أبو زيد حكومة الولاية إلى توفير العمالة لمكافحة نواقل الأمراض. 

وفى ولاية القضارف سجلت 3 حالات إصابة بحمى الكنكشة ، فيما أعلنت اللجنة العليا للطوارئ بالولاية  امس الأربعاء عطلة رسمية  لجميع العاملين في المحلية للمشاركة في حملة مكافحة نواقل الأمراض واصحاح البيئة التي تستهدف أحياء المحلية. وقال ناشطون في العمل الطوعي ان المدينة تشهد تردي في البيئة وانتشاراً واسعاً لبعوض الزاعجة المصرية التي تسبب حمى الكنكشه. واشتكى المواطنون من ندرة الأدوية ، والازدحام أمام الصيدلية المركزية للحصول على الأدوية.

وفي ولاية البحر الأحمر اكدت مصادر صحية ظهور عدد من الحالات الإصابة بحمى الكنكشة ، ورجحت المصادر الطبية لراديو دبنقا إن العدوى انتقلت من الذين عادوا من المصيف في كسلا ، وطالب الصحفي أمين سناده السلطات بالتدخل لمواجهة واحتواء المرض حتى لا ينتشر في المدينة. 

وفى محلية ابوجبيهة بولاية جنوب كردفان اشتكى المواطنون من انتشار وتفشى الاسهالات والحميات خاصة الملاريا. وقال مصدر صحى لراديو دبنقا ان المستشفى يكتظ بالمرضى خاصة الاطفال وكبار السن، واشار الى انتشار مرض السعال الديكى وسط الاطفال فى مناطق الجديد ريفى ابوجبيهة


عودة الي النظرة العامة