تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

تفاقم ازمة الوقود والرغيف بمدن كردفان الرئيسية وبربر والقضارف وارتفاع حاد للاسعار

ديسمبر ١٨ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
طابور الرغيف(ارشيف)
طابور الرغيف(ارشيف)

تجددت ازمة الوقود بمدينة الابيض بولاية شمال كردفان منذ يومين مما ادى لارتفاع سعر التعريفة للموصلات الداخلية من 3جنيه ونصف الى 5جنيه . وقال مواطنين لراديو دبنقا، ان الازمة ناتجة لانعدام الوقود فى الطلمبات والى توقف اكثر من 80% من محطات الوقود بالمدينة. وادت الازمة الى ارتفاع سعر التعريفة للحافلات من 3جنيهات ونصف الى 5جنيهات والتاكسى الى 70جنيها مع تكدس شديد للركاب فى المواقف.

من جهة ثانية لا زالت ازمة الخبز مستمرة فى مدينة الابيض نتيجة لانعدام الدقيق. وقلص اصحاب الافرام عدد الارغفة من 7 الى 6 رغيفات ب10جنيه. كما انعكست ازمة الخبز على طلاب وتلاميذ المدارس. وذكر معلم ان بعض المدارس باتت تعمل لنصف اليوم لعدم مقدرتها على توفير وجبات للتلاميذ مما قد يؤثر على تحصيلهم الاكاديمى .

وفي ولاية نهر النيل تفاقمت ازمة الوقود بمحلية بربر ما ادى الى ارتفاع اسعارها وتضاعف اسعار التذاكر للمواصلات الداخلية. وقال مواطنون في مدينة بربر لراديو دبنقا ان الازمة تسببت فى ندرة فى الموصلات وزيادة اسعارها حيث بلغ سعر جالون البنزين فى السوق الموازى 250 جنيها والجازولين الى 100جنيها. كما ان الكميات المتوفرة لوقود رى المزارع غير كافية. وذكر مزارع في بربر ان المحليه تزرع نحو 17الف فدان وان كمية الوقود الموفرة تمثل ثلثى الكمية المطلوبة، مما يؤكد تعارضها مع تصريحات المسئولين بالولاية بزيادة حجم الانتاج لهذا الموسم الزراعى.

وفي ولاية جنوب كردفان  لاتزال ازمة الرغيف  والوقود قائمة  بمدينة كادقلي التي تشكو في ارتفاع شديد في الاسعار، فيما تشهد  مدينة القضارف ارتفعا في سعر الرغيفة  حيث وصل سعر الرغيفة الى جنيهين، والأفران إما مغلقة أو فاتحة مع قلة من المشترين .

  ووصل سعر الرغيفه بمدينة كادقلي الى (2) جنيه بينما وصل سعر كيلو السكر الى  45 جنيها . وقالت ربة منزل في كادقلي لراديو دبنقا ان سعر رطل الزيت ارتفع  الى  40 جنيها بينما وصل سعر ملوة البصل الى  120 جنيها، واوضحت ان سعر ملوة الفتريته وصل الى (50) جنيها  وقطعة الصابونة الواحدة وصلت الى (16) جنيها بينما وصل سعر كيلو الضأن الى (200) جنيه.


عودة الي النظرة العامة