تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

تفاقم ازمة الوقود بولاية كسلا وجالون البنزين يصل 600 جنيها والازمة تشل الحياة البلاد

مايو ٢٣ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
ازمة وقود(ارشيف)
ازمة وقود(ارشيف)

تفاقمت أزمة الوقود في مدينة كسلا على نحو غير مسبوق حيث بلغ سعر جالون البنزين في السوق الأسود 600 جنيها . وقال ابراهيم محمد نور لراديو دبنقا إن عدد كبيراً من المواطنين اضطروا لإيقاف عرباتهم بسبب ازمة الوقود، وأن الأزمة تسببت في ازمة خانقة في المواصلات ، وأوضح إن صفوف العربات امام محطات الوقود تستمر لأيام. واتهم القوات النظامية بافتعال الإشكاليات في محطات الوقود من أجل الحصول على كميات من الوقود وبيعها في السوق الأسود.

وفي ولاية غرب كردفان هدد مواطنو مدينة ابوزبد بالعودة الى الميادين ونصب خيامهم مجددا حال عدم التزام السلطات بتنفيذ جميع مطالبهم التى بموجبها تم وقف الاحتجاجات ورفع الخيام المنصوبة بميدان الحرية الاحد الماضي . وقال قيادى اهلي لراديو دبنقا من ابوزبد ان سلطات المحلية وعدت بتنفيذ جميع مطالب المحتجين المتمثلة فى توفير المياه والكهرباء هذا الى جانب الكشف عن مكان اختفاء الوقود والسكر المدعومي. وقال السلطات المحلية رغم التزامها بتنفيذ هذه المطالب الا انها لم تنفذ منه شيئا  ما دفع بسكان ابوزبد بالتهديد بالرجوع لميدان الحرية ونصب الخيام من جديد.  


عودة الي النظرة العامة