تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

تحالف قوى الإجماع الوطني يعلن مقاطعته لانتخابات 2020 والصحفيون يضربون لمدة يومين

ديسمبر ٦ - ٢٠١٧ راديو دبنقا
قزى الاجماع الوطني(ارشيف)
قزى الاجماع الوطني(ارشيف)

أعلن تحالف قوى الإجماع الوطني مقاطعته لانتخابات 2020، وأكد سعيه لبناء جبهة شعبية عريضة لإسقاط النظام الحاكم وإدارة الفترة الانتقالية. وقال رئيس تحالف قوى الإجماع الوطني فاروق أبو عيسى، فى مؤتمر صحفي أن الإجماع لن يقبل بحدوث ما اسماه مهزلة جديدة باسم الانتخابات العامة. وأكد أن التحالف ماضٍ في سبيل الانتفاضة والثورة الشعبية بالطرق السلمية. وأكد التحالف أنه ضد أي اتجاه لأي تسوية سياسية تبقي على النظام وسياسته ومرتكزاته السياسية والاقتصادية.

ونفذت شبكة الصحفيين السودانيين أمس الثلاثاء إضراباً عن العمل لمدة يوم واحد احتجاجاً على المصادرات التي استمرت لثماني أيام متوالية. وقد صادر جهاز الأمن أمس الثلاثاء 4 صحف وهي التيار، الجريدة ، آخر لحظة والوطن من المطبعة. وقال الصحفي محمد أمين القيادي بشبكة الصحفيين لراديو دبنقا إن نسبة المشاركة في الإضراب بلغت 70%، موضحاً إن معظم الصحفيين حضروا إلى مقرات الصحف ووضعوا ديباجة ( صحفي مضرب ) في إشارة للامتناع عن تنفيذ التكاليف التحريرية والصحفية. ووصف ياسين الإضراب بالناجح رغم حملة ترهيب الصحفيين المضربين وتهديدهم بالاعتقال من قبل جهاز الأمن. ودعا الصحفيين بالتوحد ورص الصفوف لمناهضة حملات المصادرة الأمنية وتعديل قانون الصحافة.

 

من جانبه بارك تيار الإسناد الحوار الوطني إضراب الصحفيين واعتبر الخطوة فضحا للحكومة وإحراجا لأحزاب الحوار الوطني التي فشلت في إنفاذ مخرجات الحوار. وقال فى بيان لقد طفح الكيل من تجاوزات الحكومة في ملف الحريات ومصادرة الصحف. ونعى البيان حوار الوثبة، موضحا أنه انتهى إلى دولة بوليسية وحول الحكومة من حكومة وفاق إلى حكومة جهاز الأمن والمخابرات.


عودة الي النظرة العامة