تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

بيان ببيان : الخارجية ترد على مجلس السلم والامن الافريقي حول اليوناميد و دارفور

يونيو ٢٦ - ٢٠١٥ الخرطوم : راديو دبنقا
ارشيف
ارشيف

أصدرت وزارة الخارجية بيانا يوم الجمعة يتصل بقرار مجلس السلم والأمن الإفريقي المجدد والداعم لبعثة اليوناميد ووثيقة الدوحة في دارفور


وفيما يلي نص البيان:


1-أصدر مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي قراراً بتاريخ 22/6/2015م مدّد فيه ولاية بعثة يوناميد بدارفور عاماً آخر اعتباراً من أوّل يوليو القادم.

2-- اشار القرار الى الطلب الموجه الى الامين العام للامم المتحدة المضمن في قرار مجلس الامن الذي دعا فيه السكرتير العام للامم المتحدة للعمل بالتعاون التام مع الاتحاد الافريقي وحكومة السودان على تفصيل  استراتيجية لخروج اليوناميد من السودان  بطريقة سلسة ومتدرجة وممرحلة .

 وفي ذات الإطار أكّد قرار المجلس على الرضا من طريقة عمل الفريق المشترك بين حكومة السودان والاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة المكلّف بتطوير إستراتيجية خروج اليوناميد ، بما في ذلك تسليم مهامها لحكومة السودان والفريق القُطْري للأمم المتحدة بالسودان . وأشاد بالتوجه البنّاء الذي اعتمدته الآلية في إنفاذ مهامها ، وطلب منها مواصلة عملها حتى الفراغ منه.


3-ونصّ القرار على دعم مجلس السلم والأمن لوثيقة الدوحة لسلام دارفور كإطار ناجح لسلام دائم ومصالحة في الإقليم. ورحّب المجلس بالتقدم الذي تمّ إحرازه حتى الآن في تطبيق وثيقة الدوحة، وبالأخص ما تم بشأن إكمال الترتيبات الأمنية للاتفاقية.


وتؤكّد وزارة الخارجية بهذا الصدد على أن مسار الدوحة مخصص حصرياً لسلام دارفور، وبالتالي يجب عدم خلطه بأي مسار آخر كالنيل الأزرق وجنوب كردفان، وكما يجب دعمه حتى يصل لغاياته المنشودة. كما رحّب مجلس السلم والأمن الإفريقي أيضاً بانطلاق مفوضية المصالحة والحقيقة والحوار الداخلي في دارفور.

 


عودة الي النظرة العامة