تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

انتهاء مؤتمر الصلح بين الفلاتة والسلامات والتهديد بسجن بورتسودان للمخالفين

أبريل ١٤ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
صلح قبلي بجنوب دارفور(ارشيف)
صلح قبلي بجنوب دارفور(ارشيف)

كشف نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبد الرحمن عن وجود اسلحة مدفونة تحت الارض بدارفور ، ووجود عصابات وشبكات تروع المواطنين. واكد خلال مخاطبته ختام مؤتمر الصلح بين قبيلتي الفلاتة والسلامات بمدينة برام بولاية جنوب دارفور اكد بانه سيمضى فى جمع السلاح من ايدي المواطنين دون استثناء لاحد ، واضاف قائلا (ما عندنا زول كبير حتى ناظر القبيلة او اي زول بعتبر نفسه كبير عاوز يقاوم الحكومة يطلع لينا برة وما بنحنس زول وحنجمع السلاح حمرة عين ورجالة ) وقال (ما بندفع لاي زول تعويض عن السلاح) . واعلن بانه سيلقى القبض على كل من ينقض بنود الصلح وترحيله الى سجن بورتسودان . ووجه بقيام نيابة ومحكمة بكل محلية وتعزيز الوجود الشرطي  ومنع خروج الفزع الأهلي.

 من جانبه اعلن والي جنوب دارفور ادم الفكي،بالقاء القبض على مما اسماهم بالمتفلتين من القبيلتين، مشيرا الى ان اسماءهم بطرف الأجهزة الامنية ، واعتبر الصلح بين القبيلتين نهائي . وقرر المؤتمر أن تُدفع الديات والخسائر في (4) اقساط اعتباراً من الأول من يونيو المقبل.وأوصى المؤتمر ببسط هيبة الدولة وفتح الأسواق وموارد المياه والمراحيل والصواني .


عودة الي النظرة العامة