تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

المظاهرات المطالبة بإسقاط النظام تتواصل بجامعة الخرطوم ووقفة احتجاجية للصحفيين اليوم في الخرطوم

يوليو ٤ - ٢٠١٢ راديو دبنقا

تظاهر طلاب جامعة الخرطوم امس الثلاثاء امام شارع الجامعة  ورددوا هتافات تطالب بإسقاط النظام ، وتندد بالغلاء،  وقال شهود لراديو دبنقا، ان الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع  والعصى  والهروات لتفريق الطلاب المتظاهرين

تظاهر طلاب جامعة الخرطوم امس الثلاثاء امام شارع الجامعة  ورددوا هتافات تطالب بإسقاط النظام ، وتندد بالغلاء،  وقال شهود لراديو دبنقا، ان الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع  والعصى  والهروات لتفريق الطلاب المتظاهرينواوضح  احد الطلاب المشاركين في التظاهرة،  ان هناك جرحي نتيجة استخدام القوة المفرطة من قبل الشرطة لكنه لم يحدد عددهم، وقال ان الشرطة اجبرت الطلاب على التراجع الى داخل الجامعة بينما ظل العشرات من الطلاب في حالة كر وفر مع الشرطة والاجهزة الامنية  على الشوارع المحيطة بالجامعة. واضاف الطالب لراديو دبنقا، ان طلاب جامعة الخرطوم مصرين على مواصلة المظاهرات حتى اسقاط النظام

 وفي نفس الموضع تنظم شبكة  الصحفيين السودانيين ظهر اليوم الاربعاء  وقفة احتجاجية اطلقوا عليها اسم (وقفة الحرية ) أمام  مفوضية حقوق الانسان بالعمارات ، وذلك احتجاجا  على استمرار الرقابة القبلية الامنية على الصحف واستهداف  الصحافة والصحفيين ومنعهم عدد منهم من الكتابة وتغطية المظاهرات ، ومصادرة الصحف وايقافها بشكل لم يسبق له مثيل في تاريخ السودان.  واكد  قيادي بشبكة الصحفيين السودانيين لراديو دبنقا، وجود اكثر من (15) صحفيا ممنوع من الكتابة بأوامر من جهاز الامن . واوضح ان الصحفيين الذين يذهبون لتغطية المظاهرات  يتم استهدافهم من قبل الاجهزة الامنية قبل المتظاهرين،  ويمنع ويحظر نشر اي كلمة في الصحافة المحلية عن المظاهرات. واشار الى  كذلك الى اعتقال الصحفيين انور عوض، وامل هباني،  وتعرضهما للضرب في جمعة لحس الكوع هذا الى جانب تلقى الصحفيين مكالمات وتهديدات بعدم الخروج لتغطية المظاهرات.  واكد ان الوقفة الاحتجاجية امام المفوضية اليوم  ، بسبب ان المفوضية هي الجهة المناط بها حماية حقوق الانسان وحرية والصحفاة والتعبير ووقف الانتهاكات

 ومن جانبه قال الناطق الرسمي باسم الحزب  الشيوعي السوداني يوسف حسين في مؤتمرصحفي عقد امس بالمركز العام للحزب بالخرطوم(2) ، قال ن أبرز ما يميز  تظاهرة  جمعة لحس الكوع السلمية هو مشاركة جماهير حزبي  الامة القومي والاتحادي الديمقراطي الاصل بالرغم من دعاية الحكومة التي حاولت ان تجعل الامة والالتحادي  خارج الصورة. وأوضح الناطق الرسمي باسم الشيوعي ان تظاهرات الجمعة الماضية تمددت في (18)من أحياء العاصمة وبعض المدن بالولايات الاخري . وكشف يوسف حسين ، ان   حملة الاعتقالات  الحكومية  طالت قيادات قوي الاجماع الوطني بالعاصمة والولايات ، وكذب حسين بشدة ادعاءات قيادات النظام التي تقول بان حق  الجماهير في التظاهر السلمي  مكفول،  وقال(السلطات تقمع وتعتقل في المتظاهرين بالجملة وهناك محاكمات للمتظاهرين وجرحي بسبب الرصاص المطاط واصابات جراء الغاز المسيل للدموع ).  وكشف  يوسف حسين  وجود  مليشيات ومجموعات مسلحة تابعة للنظام  تقمع المتظاهرين بالمسدسات  والسواطير


عودة الي النظرة العامة