تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

المؤتمر السوداني يتوعد قادة النظام بزلزال والشعبي والاصلاح والبعث يدينون الجلد

يوليو ٩ - ٢٠١٥ راديو دبنقا / وكالات
ابراهيم الشيخ(ارشيف)
ابراهيم الشيخ(ارشيف)

توعد حزب السوداني بسلسلة من المخاطبات العامة تزلزل ما سماه أركان النظام ولن تتوقف حتى إسقاطه في الخرطوم،  وجاء تحذير المؤتمر السوداني رداً على جلد الأمين السياسي للحزب مستور أحمد واثنين من رفقائه.

وقال خالد عمر نائب رئيس حزب المؤتمر السوداني للشؤون الخارجية في مقابلة مع راديو دبنقا تذاع اليوم عبر برنامج ملفات سودانية، إن العشرين جلدة التى ألهبت ظهر مستور ورفاقه عاصم وعمر سيندم عليها النظام، وستكون بداية لفعل مقاوم لن يتوقف حتى إسقاط النظام في الخرطوم.

وفي الخرطوم وبقية مدن السودان لا تزال ردود الفعل متواصلة على جلد الأمين السياسي لحزب المؤتمر السوداني مستور أحمد واثنين من رفاقه إذ أدانت أحزاب البعث القومي والمؤتمر الشعبي بزعامة الترابي وحركة الإصلاح الآن بزعامة غازي صلاح الدين جلد مستور ورفيقيه.

وقال حزب البعث القومي في بيان لمكتبه السياسي يوم الأربعاء إن حكم الجلد بادرة جديدة في مواجهة قيادات القوى المعارضة بفرض الإذلال والمهانة وكسر الشوكة وفي نفس الوقت مؤشر يؤكد على مدى تطاول استبداد النظام وعنجهيته. ودعا الحزب إلى أن تكون هذه الحادثه المذلة منعطفا للعمل المعارض ودافعا لتصعيد النضال من أجل إسقاط ما سماه الكابوس وتأسيس البديل الديمقراطى الوطني الحقيقي. 


عودة الي النظرة العامة