تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

المؤتمر السوداني يعلن تمسكه بحكومة مدنية والاتحاد الافريقي يقيم الوضع السوداني الحالي بعد اسبوعين

مايو ٨ - ٢٠١٩ الخرطوم / راديو دبنقا
عمر الدقير(ارشيف)
عمر الدقير(ارشيف)

اعلن محمد الحسن ولد لبات المبعوث الخاص للاتحاد الإفريقي إلى السودان عن اعتزام مجلس السلم والأمن مناقشة تقرير عن التطورات في السودان بعد اسبوعين بالتركيز على مسار عملية انتقال السلطة. وقال المبعوث في مؤتمر صحفي  بالخرطوم يوم الإثنين أن مجلس السلام والأمن في الاتحاد الإفريقي أعطى مهلة ثلاثة أسابيع لرئاسة مفوضية المنظمة لتقدّم تقريراً تقيّم فيه الوضع في السودان. وأشار الى أن الاتحاد الأفريقي يشجع المشاورات الجارية بين المجلس العسكري وقوى "إعلان الحرية والتغيير" للوصول إلى حكومة مدنية، ومع ذلك ابدى مخاوفه من صعوبات تواجه الخطوة

أكد حزب المؤتمر السوداني تمسكه بالاعتصام أمام القيادة العامة والحراك الجماهيري لحين تحقيق مطلوبات المرحلة. وقلل رئيس حزب المؤتمر السوداني عمر يوسف الدقير، من الخلافات بين قوى التغيير بشأن الوثيقة الدستورية ولجنة الوساطة.ووصف الدقير تباين مواقف مكونات قوى إعلان الحرية والتغيير بأنه أمر طبيعي. وشدد الدقير خلال مؤتمر صحفي بالخرطوم على ضرورة إدارة الرؤى المتباينة بروح الفريق الواحد والهدف المشترك. وأكد الدقير أن الثورة أفلحت فقط في قطع رأس النظام، منوهاً إلى أن هناك خلايا حية في جسد النظام تمثل الدولة العميقة لا بد من إزالتها. وأشار الدقير إلى أن التأخير في إعادة مدنية مؤسسات الدولة يزيد من تفاقم الأزمة الحياتية المتمثلة في صفوف الخبز والوقود وإنعدام السيولة، مشيراً إلى أن البرنامج الإسعافي جاهز للتقليل من هذه الأزمة.


عودة الي النظرة العامة

الاخبار

ديسمبر ٧ - ٢٠١٩ الخرطوم - راديو دبنقا

راديو دبنقا ينعي الصحفي زكريا حامد

ديسمبر ٧ - ٢٠١٩ الخرطوم - راديو دبنقا

حمدوك: الفرصة مواتية للسلام وتوقيعه مسألة وقت

المزيد من الاخبار