تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

اللجنة الفنية لإصلاح الحرية والتغيير: آلية تنفيذ مبادرة حمدوك تضرب المبادرة في مقتل

أغسطس ٢٤ - ٢٠٢١ الخرطوم \ راديو دبنقا

أكدت اللجنة الفنية لإصلاح الحرية والتغيير إنها أصيبت بخيبة أمل كبيرة بعد الإفصاح عن آلية تنفيذ مبادرة رئيس الوزراء.

وقال محمد وداعة رئيس اللجنة الإعلامية للجنة الفنية في تصريحات عقب لقاء اللجنة برئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان يوم الأحد إن الآلية ضربت مبادرة رئيس الوزراء في مقتل وبددت الآمال المرجوة منها مشيراً إلى ترحيب جميع القوى السياسية والمجتمعية بالمبادرة عند طرحها.

وقال إن الوفد طلب من البرهان العمل من أجل إعادة الوضع إلى طبيعته وبداية عملية الإصلاح من قوى الحرية والتغيير. وأضاف طالبنا بإصلاح الحرية والتغيير و لا فائدة من ترميم أو ترقيع الوضع .

ونوه إن اللقاء مع البرهان تناول الوضع السياسي والتدهور الاقتصادي وتردي الخدمات والكهرباء وعدم توفر الخبز والدواء وأزمات العلاقات الخارجية.

من جانبه أكد ياسر عرمان المستشار السياسي لرئيس الوزراء أن لا مصالحة مع الفلول بل محاسبتهم واستكمال أهداف الثورة.

وقال في تدوينة على وسائل التواصل الاجتماعي إن مجموعات الفلول التي حاولت إسقاط حكومة الثورة في ٣٠ يونيو الماضي فشلت وتملأ الدنيا ضجيجاً حول إمكانية المصالحة عبر مبادرة رئيس الوزراء. وأكد إن المبادرة في جوهرها تهدف لتوحيد قوى الثورة والتغيير وفتح الطريق نحو إنجاز أهداف الثورة بتغيير موازين القوى لمصلحة ثورة ديسمبر.

وقال إن قوى الثورة والتغيير يجب أن تحول المبادرة الى منبراً لاستكمال أهداف الثورة وحل الأزمة الوطنية على أساس برنامج التغيير ومحاسبة الفلول.


عودة الي النظرة العامة