تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

اللجنة التحضيرية لمؤتمر توحيد رؤى شرق السودان تجتمع بالقصر

يناير ٦ - ٢٠٢٠ الخرطوم \ راديو دبنقا

عقدت اللجنة التحضيرية، للمؤتمر التداولي الخاص بتوحيد رؤى شرق السودان، حول مسار الشرق في مفاوضات جوبا، اجتماعها الثالث بالقصر الجمهوري أمس الأحد، بمشاركة عضوي مجلس السيادة البروفيسور صديق تاور واللواء الركن ابراهيم جابر.

وأمنت اللجنة التحضيرية، على عقد المؤتمر خلال 11 الى 13 يناير الحالي بقاعة الصداقة في الخرطوم، بتمثيل الشرائح الإجتماعية، التي تمثل أهل المصلحة بالإقليم، للخروج برؤية مشتركة لأبناء الشرق، حول قضايا السلام، التي تهم الإقليم لتحقيق السلام، والتنمية والاستقرار والسلم الإجتماعي.

وأوضح تاور في تصريحات صحفية، أن الاجتماع أمن على تكوين لجنة فنية، للتحضير للمؤتمر في المجالات العلمية، واللوجستية، وإدارة الحوار، للخروج بتوصيات بناءة، تعبر عن رؤية وتطلعات أبناء شرق السودان في مفاوضات جوبا.

وعبر تاور عن أمله في نجاح المؤتمر ومشاركة جميع قيادات وشرائح المجتمع فيه من أجل سلام شرق السودان. وتضم عضوية اللجنة ممثلين لمجلس السيادة الانتقالي، ووزارة الحكم الاتحادي، وجامعة الخرطوم، وولاة ولايات الشرق الثلاث.

من جهة أخرى أغلق مواطنو محلية هيا بولاية البحر الأحمر الطريق القومي بورتسودان الخرطوم أمس لبعض الوقت، رافعين لافتات تؤيد وتساند مؤتمر القصر، وأوضح الصحفي عثمان هاشم أن أبرز مطالب المحتجين رفض مخرجات مؤتمر الخرطوم لشرق السودان الذى انعقد قبل اسبوع، تنفيذ بنود القلد الموقعة فى وقت سابق واقامة مؤتمر جامع لمكونات الشرق باحدى ولايات شرق السودان.

من جهة ثانية قالت مديرة وزارة الصحة بولاية  البحر الأحمر زعفران الزاكي إنّ مُجمل الوفيات فى الاشتباكات القبلية ببورتسودان خلال 3 أيام الماضية بلغت 14 حالة وفاة، منها 7 بطلقٍ ناري و2 نتيجة حريق، فيما بلغت جُملة الإصابات 115 إصابة مُتفاوتة، بعضها في حالاتٍ حرجةٍ.

وقرر مجلس الأمن والدفاع برئاسة رئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان نشر قوات اضافية ببورتسودان، والقاء القبض على كل من تورط في الأحداث وتقديمه لمحاكمة عادلة الى جانب فتح حوارات سياسية ومجتمعية مع كل مكونات الولاية لمعرفة أسباب تجدد الاشتباكات.


عودة الي النظرة العامة