تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

السلطات تفض اعتصام بورسودان بقوة السلاح والجيش والدعم السريع تعربدون في دنقلا وودمدني وود الحداد والقضارف والخرطوم الذي يسوده انقاع اهلكرباء

يونيو ٧ - ٢٠١٩ وكالات/ راديو دبنقا
كارتون عمر دفع الله(ارشيف)
كارتون عمر دفع الله(ارشيف)

أعلن والي البحر الأحمر المكلف، مساء الأربعاء ،  حظر التجوال في مدينة بورتسودان خلال الفترة من الساعة السادسة مساءً وحتى السادسة صباحاً  بسبب الاشتباكات القبلية التي وقعت في المدينة وأسفرت عن مقتل 14 شخصاً وجرح العشرات. ومن جهة أخرى فضت القوات المسلحة ، صباح أمس الخميس ،الاعتصام الذي استمر لشهرين امام الفرقة 101 مشاة . وأفاد الصحفي أمين سناده راديو دبنقا بوقوع اشتباكات بين المعتصمين والقوات أثناء فض الاعتصام مما أدى لاعتقال 3 معتصمين واقتيادهم إلى قسم الشرطة الأوسط قبل أن يطلق سراحهم بالضمان.

وفي الولاية الشمالية شهدت مدينة دنقلا ، أمس الخميس ، هدوءاً مشوباً بالحذر عقب التظاهرات التي تواصلت خلال الأيام الماضية تنديداً بمجزرة القيادة العامة. وقال ناشط من مدينة دنقلا لراديو دبنقا إن لجان المقاومة في المدينة والقرى المجاورة لها  أكملت استعدادها للعصيان المدني الشامل والإضراب السياسي ابتداءً من يوم الأحد المقبل.

وفي ولاية الجزيرة انتشرت وحدات من القوات المشتركة بين  الدعم السريع والجيش والأمن   في مدينة ودمدني أمس الخميس .وقال ناشطون من مدني لراديو دبنقا إن القوات المشتركة نفذت أعمال عنف واسعة خلال اليومين الماضيين عقب فض الاعتصام يوم الثلاثاء ، وأسفرت الاعتداءات واطلاق النار والغاز المسيل للدموع  عن إصابة عدد من المواطنين  . وأوضحوا إن القوات المشتركة ارتكزت في عدد من النقاط الرئيسية في المدينة ، ونفذت حملة تفتيش شخصي على ركاب المواصلات العامة والمارة  إلى جانب اجبارهم على فتح موبايلاتهم وتفتيش محتوياتها.

وأشار الناشطون  إلى أن مجموعة من القوات المشتركة تحركت صوب مدينة ود الحداد يوم الأربعاء ، وأطلقت وابلاً من الرصاص والغاز المسيل للدموع على الثوار الذين يغلقون الطريق الرئيسي . وأفادوا بإصابة عدد من المواطنين بجروح متفاوتة.

ودخل انقطاع خدمات الإنترنت ،في جميع ارجاء البلاد ، بقرار من المجلس العسكري  يومه الرابع  على التوالي  . وقال مواطنون إن عدد كبير من منازل العاصمة الخرطوم تعيش في ظلام دامس بسبب عدم امكانية شراء الكهرباء بتطبيقات الموبايل . وكشف مواطنون عن استمرار إغلاق معظم الطرق الرئيسية والفرعية  في الخرطوم  بالمتاريس بالرغم من المحاولات المتكررة لإزالتها  ،بينما تخيم على المدينة حالة من الغبن والحزن بسبب مصرع العشرات في فض الاعتصام والعثور عل جثامين عشرات الشهداء في النيل.

واشار شهود عيان تمركز قوات الدعم السريع في عدد من الطرق الرئيسية والكباري ، واستمرارها  في استفزاز المواطنين و والإعتداء عليهم وتفتيشهم . وأغلق مئات الشباب الغاضبين في القضارف الطريق الرئيسي الذي يربط حي ديم بكر وعدد من الأحياء مع السوق أمس. وقال مواطنون لراديو دبنقا أن قوات الجيش حاولت ازالة المتاريس وفتح الطريق وتفريق الثوار إلا أنها لم تتمكن من ذلك .وشهدت المدينة انتشار كثيفاً لقوات الجيش والدعم السريع والاحتياطي المركزي، واشار المواطنون إن القوات التي تحمل الأسلحة والسياط تقوم باستفزاز المواطنين


عودة الي النظرة العامة

الاخبار

نوفمبر ١٨ - ٢٠١٩ الخرطوم \ راديو دبنقا

رئيس القضاء .. المرأة الحديدية !!

نوفمبر ١٨ - ٢٠١٩ الخرطوم \ راديو دبنقا

14 ديسمبر موعد النطق بالحكم في محكمة المخلوع البشير

نوفمبر ١٨ - ٢٠١٩ الخرطوم \ راديو دبنقا

اعتقال حمدوك!

نوفمبر ١٨ - ٢٠١٩ الحصاحيصا \ راديو دبنقا

إصابة عدد من أفراد لجان المقاومة بالحصاحيصا بواسطة الشرطة

المزيد من الاخبار