تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

السلطات الامنية تمارس العنف ضد الصحفيين والمراسلين

يناير ١٤ - ٢٠٢٢ الخرطوم

يواجه الصحفيون ومراسلو القنوات الفضائية والوكالات عنفا متزايدا وملاحقات  بشكل غير مسبوق من قبل القوات الامنية منذ انقلاب البرهان حميدتي العسكري في  25 اكتوبر الماضي شمل ذلك اقتحام للمكاتب وتحطيم للمعدات ونهب لصحفيين وضرب  مبرح وحلاقة للشعر  لاخرين   والاصابة بجراح خلال اداء واجباتهم الصحفية  في تغطية في المواكب والمسيرات اخرها اقتحام القوات الامنية المشتركة لمكتب قناة العربي بالخرطوم واعتقال مراسيليها بمظاهرات الخميس  وادان الصحفي اشرف ابراهيم رئيس تحرير جريدة الجريدة اليومية المستقلة ما يحدث من قمع للصحفيين اثناء اداء واجبهم  وقال اشرف لراديو دبنقا ان ما حدث منذ انقلاب 25 اكتوبر تحاه الصحافة والصحفيين يوضح ان السلطات  لاتفرق بين اي شخص مهما كانت واجباته اثناء قمعها للمظاهرات الامر الذي اثر على موقف حرية التعبير في السودان  وطالب اشرف السلطات بالتعامل بوعي وبشكل مختلف مع الصحفيين وايضا مع المتظاهرين السلمييين الذين لم يقوموا بايذاء احد ووصف الاعتذارات التي تقدم من السلطات عقب كل اعتداء على الصحافة والصحفيين بانها  تبرير للمسالة وتحذير فقط وليس التعامل معها بحزم.


عودة الي النظرة العامة