تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

الرئيس البشير يعلن فتح الحدود مع جنوب السودان وتشريد (1400) عامل بشركة سودانير

يونيو ٢٧ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
الروساء البشير وسلفاكير(ارشيف)
الروساء البشير وسلفاكير(ارشيف)

أعلن الرئيس عمر البشير امس فتح الحدود بين السودان ودولة جنوب السودان لتسهيل حركة المواطنين وانسياب حركة التجارة، وأكد خلال مخاطبته بمقر الأكاديمية العليا للدراسات الاستراتيجية والأمنية بسوبا أعمال الجلسة الثانية حول جولة الخرطوم لتسهيل جهود الإيقاد لتحقيق السلام فى جنوب السودان،  واكد استعداد السودان لتقديم كل ما يسهم في تحقيق السلام بجنوب السودان.

ومن جانبه أعلن وزير الخارجية الدرديري محمد أحمد عن التوصل لاتفاق  بين الفرقاء بدولة جنوب السودان فى بعض النقاط سيتم إعلانه اليوم الاربعاء باسم " اعلان الخرطوم السياسي".  وكان الرئيس يلفاكير رئيس دولة الجنوب وزعيم المعارضة الدكتور رياك مشار وصلا الخرطوم ودخلا في مفاوضات مباشرة  تحت رعاية الرئيس عمر البشير يوم الاثنين.

وكشفت نقابة النقل والمواصلات والطيران عن تشريد (1400) عامل بوظائف مختلفة من شركة سودانير، وأكدت تهديد (200) عامل بالطرد والاخلاء من منازل الايجار التي يقطنونها بسبب عجزهم عن السداد ومعاناتهم بسبب الالتزامات الأسرية. وقال الأمين العام لنقابة النقل والمواصلات والطيران يوسف جماع إن العاملين يعيشون ظروفاً انسانية بالغة التعقيد بسبب عجزهم عن توفير احتياجاتهم الأسرية خاصة وأن العام الدراسي على الأبواب عقب استقبالهم للعيد الذي لا يملكون توفير الحد الأدنى من التزاماته، موضحاً أن هناك (2) مليار و(800) ألف جنيه حقوق العاملين لدى صندوق التكامل لم يتم صرفها.


عودة الي النظرة العامة