تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

الدعم السريع تدهس طفلا وتختطف الجثمان بمحلية كاس ووفاة معتمر في سواكن وتأشيرات المعتمرين على وشك الانتهاء

مايو ٢٤ - ٢٠١٩ كاس / راديو دبنقا
الدعم السريع في كلمة(ارشيف)
الدعم السريع في كلمة(ارشيف)

دهست قوات من الدعم السريع على متن عربة  طفلاً في محلية كاس يوم الأربعاء في حادث مروري قبل أن تختطف الجثمان إلى مكان مجهول  وادي الحادث لحالة غضب واسعة بمدينة كاس ادت لاغلاق السوق وانفجار مظاهرات حاشدة للمطالبة بتسليم الجثة والكشف عن الجناة وتقديمهم للعدالة. وقال أحد ذوي الطفل في مخاطبة أمام المظاهرة  إن الشرطة دونت بلاغاً ضد مجهول ولم تعبأ بشهادة الشهود، وإنهم اتجهوا صوب قيادة اللواء الذي طالبهم بالبحث عن الجثمان بأنفسهم واخطاربالنتائج. وقال المتظاهرون أنهم سيعتصمون في المحلية إلى حين تقديم الجناة للعدالة وتسليم الجثمان لذويه.  

وفي شرق السودان توفي أحد المعتمرين العالقين في سواكن يوم الأربعاء بسبب ارتفاع درجة الحرارة والازدحام الشديد . وقال معتمرون لراديو دبنقا إن الآلاف ما زالوا عالقين في ميناء سواكن بسبب عدم توفر البواخر ، واشروا إلى ازدحام للفنادق والغلاء الشديد ، واشتكى عدد منهم إلى أن تأشيراتهم أوشكت على الانتهاء 


عودة الي النظرة العامة