تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

الخرطوم: مئات الشباب يحيون الذكرى الأولى لمجزرة فض الاعتصام وحمدوك يعد بالمحاسبة

مايو ٢٥ - ٢٠٢٠ الخرطوم - راديو دبنقا

يوافق يوم الثالث من شهر يونيو القادم الذكرى الاولى لمجزرة فض الاعتصام أمام القيادة العامة في وقت تجمع مئات الشباب يوم السبت 29 رمضان يوم المجزرة بالتاريخ الهجري  على بعض الشوارع الرئيسية بالعاصمة الخرطوم وامام محيط القيادة العامة احياءا   لذكرى المجزرة ومطالبة بالقصاص للشهداء.

 واكد الدكتور عبدالله جمدوك رئيس الوزراء على الضرورة الحيوية القصوى لضمان تحقيق العدالة ومحاسبة مرتكبي جريمة فض الاعتصام. واكد حمدوك في كلمة له بمناسبة عيد الفطر المبارك ان شهداء وجرحى ثورة ديسمبر المجيدة هم الابطال الذين رسموا خارطة الطريق الى المستقبل بدمائهم الذكية وتضحياتهم الباسلة واكد ان طريقنا نحو سودان الحرية والسلام والعدالة معبد ببسالة شعبنا ووحدته واصراره على تحقيق اهداف ثورته وبناء دولة التنمية والديمقراطية مهما كانت التضحيات.

واكد حمدوك عزمهم وجديتهم في المضي قدما في تنفيذ شعارات الحرية و السلام و العدالة، مستندين في ذلك الى ارادة شعبنا التي لا تقهر. وتابع قائلا (سنصمد وسنعبر وسننتصر)

وكان رئيس مجلس السيادة الفريق  برهان  اكد في كلمة له بمناسبة العيد أن التمسك بمبادئ ثورة ديسمبر المجيدة في مجال الحرية والسلام والعدالة قولا وفعلا. واكد ان التمسك بذلك هو الطريق السليم للعبور بالفترة الانتقالية نحو الديمقراطية والحكم الرشيد وبناء دولة المواطنة التي ينعم فيها الجميع بحقوق متساوية.

وجدد برهان الالتزام   بحماية ثورة الشعب المجيدة وانفاذ مطلوبات الفترة الانتقالية كاملة بما يحقق تلك المبادئ .

ومن جانبها توقعت النيابة العامة  في بيان لها ان تحدد  لجنة التحقيق المستقلة في احداث فض اعتصام القيادة العامة المتهمين الضالعين في فض الاعتصام والانتهاكات بمهنية عالية وخلال القيد الزمني الذي حدده امر تشكيلها. واشار البيان الى مواصلة اللجنة المستقلة التحقيق في احداث فض الاعتصام.


عودة الي النظرة العامة