تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

الحكومة تمنع العمل للمنظمات الانسانية الدولية بمحلية شرق جبل مرة والمطالبة السماح لها

يونيو ١٨ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
كراكير جبل مرة(دبنقا)
كراكير جبل مرة(دبنقا)

لا يزال سكان محلية شرق جبل مرة  التابعة لولاية جنوب دارفور يعيشون في وضع انساني صعب عقب الهجوم الاخير علي المنطقة من قبل المليشيات الحكومية علي مناطق فينا و ليبا و سواني و كتور و اخيرا مناطق صابون الفقر، مما ادى لحرق قري باكملها و نهب ممتلكات المواطنين وقتل عدد منهم، وفرار السكان الي كهوف الجبال و الوديان طلبا للامان. وقال نشطاء بمحلية شرق الجبل لراديو دبنقا، ان الحكومة رفضت اعطاء تصاريح للمنظمات الدولية العاملة في مجال الخدمات الانسانية بالعمل في المحلية مثل منظمة ويرلد فيشن ومنظمة كير السويسرية ومنظمات دولية اخري قامت بإجراء  تقييم اولي لحجم الحوجة الماسة في شهر ديسمبر الماضي في مجالات  الصحة والمياه و المواد الغير غذائية. وطالب النشطاء الحكومة بالسماح للمنظمات الدولية مثل منظمة كير السويسرية و منظمة ورلد فيشن الامريكية ومنظمة اي ار سي الامريكية واطباء بلا حدود والصليب الاحمر الدولي ومنظمة اي ام سي و قوات اليوناميد بالتدخل الفوري قبل ان يفاقم الخريف الوضع الانساني اكثر من ما هو عليه الآن . 


عودة الي النظرة العامة