تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

الجيش يسيطر على نصف المساحة المحتلة في الفشقة بولاية القضارف

ديسمبر ٢ - ٢٠٢٠ الخرطوم / راديو دبنقا
ارشيف
ارشيف

كشفت لجنة راضي الفشقة عن سيطرة القوات المسلحة السودانية على معسكر " خور يابس " داخل الفشقة الصغرى قبالة منطقة بركة نورين بولاية القضارف  بعد 25 عاما من الغياب .واعتبرت اللجنة هذه خطوة بالهامة ،وتكون بذلك القوات المسلحة سيطرت على  نصف المساحة التي كانت تحت سيطرة المليشيات الإثيوبية " الشفتا" ، وأعربت عن أملها في انتشار القوات المسلحة في كامل منطقة الفشقة واستعادة السيادة السودانية . وأكد مصدر عسكري من منطقة الفشقة انتشار القوات المسلحة في نصف المنطقة التى كانت محتلة بواسطة المليشيات الاثيوبية.من جهتهم دعا خبراء في ندوة اقيم امس بمركز مأمون بحيري بالخرطوم حول الصراع في إثيوبيا وتأثيره على النظام الإقليمي في منطقة القرن الأفريقى الحكومة بإلتزام الحياد الإيجابي تجاه ما يدور في إثيوبيا ،والعمل على تهدئة الأوضاع فيها من خلال العمل مع جميع الأطراف خاصة المنظمات الإقليمية.وأجمع المتحدثون على التأثير السلبى للصراع على السودان فى الجوانب الأمنية والسياسية والإقتصادية من واقع الحدود الطويلة المشتركة بين السودان وإثيوبيا والتداخل القبلي بين البلدين مما يجعل السودان أكثر الدول تأثرا بالنزاع .من جانبه دعا  عضو مجلس السيادة الانتقالي حسن شيخ إدريس قاضي للنظر إلى الحرب التي تدور في إثيوبيا ، وفقا لتأثيراتها الخطيرة على إستقرار دول القارة الأفريقية وخاصة منطقة القرن الأفريقي وتقييمها التقييم الحقيقي من قبل المختصين والأكاديميين من منظور شامل.وأشار فى مداخلته خلال الندوة  إلى الآثار المدمرة للحروب والصراعات على دول القارة الأفريقية وإنعكاساتها السلبية المتمثلة في تفشي الأمراض وتدهور مستويات خدمات الصحة والتعليم وتدني دخل الفرد وغياب الأمن والإستقرار.وشارك فى الندوة لفيف من المختصين وأساتذة العلوم السياسية ودبلوماسيين أجانب.


عودة الي النظرة العامة