تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

الجنائية الدولية تمنح جنوب افريقيا فرصة اضافية لتوضيح عدم اعتقالها البشير

أكتوبر ١٧ - ٢٠١٥ وكالات / راديو دبنقا
جانب من مظاهرة سيرها سودانيون في هولندا  بلاهاي يوم 26 سبتمبر 2016 تطالب بوقف الإبادة الجماعية  والقتل في دارفور وتسليم  الرئيس البشير  وبقية المطلوبين للمحاكمة امام المحكمة الجنائية الدولية
جانب من مظاهرة سيرها سودانيون في هولندا بلاهاي يوم 26 سبتمبر 2016 تطالب بوقف الإبادة الجماعية والقتل في دارفور وتسليم الرئيس البشير وبقية المطلوبين للمحاكمة امام المحكمة الجنائية الدولية

اعلنت المحكمة الجنائية الدولية الخميس انها اعطت جنوب افريقيا مهلة اضافية لتوضيح سبب امتناعها عن توقيف الرئيس عمر البشير اثناء زيارته جوهانسبورغ ، يونيو الماضي ، لحضور قمة للاتحاد الافريقي.


وأكدت المحكمة في بيان ان جنوب افريقيا لا يفترض ان تقدم التبريرات “قبل انتهاء الاليات القضائية الجارية حاليا في محاكم” البلاد، مذكرة ان المهلة السابقة انتهت في 5 اكتوبر.
وما زالت عملية قضائية جارية في جنوب افريقيا بعد تجاهل الحكومة امرا اصدرته محكمة بريتوريا وحظرت فيه عمر البشير من مغادرة البلاد. واثارت هذه القضية جدلا حادا.

وصدر امر المنع من المغادرة في انتظار قرار في شكوى رفعتها منظمة غير حكومية تطالب بتوقيف الرئيس السوداني بموجب مذكرة توقيف صادرة عن المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب جرائم حرب وابادة في دارفور.


لكن نظرا الى عضوية جنوب افريقيا في المحكمة فانها ملزمة قانونيا بالتعاون في توقيف المشتبه بهم لدى المحكمة.وتتهم المحكمة الجنائية الدولية البشير بارتكاب جرائم ضد البشرية وجرائم حرب وابادة في اطار الحرب الدائرة في دارفور والتي ادت الى مقتل اكثر من 300 الف شخص ونزوح مليونين بحسب الامم المتحدة.


عودة الي النظرة العامة