تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

البدوي: العقوبات أثرت على الشباب وميزانية 2020 ستركز على الخدمات

نوفمبر ٨ - ٢٠١٩ الخرطوم - راديو دبنقا

قال دكتور ابراهيم البدوي وزير المالية إن الوقت قد حان لرفع العقوبات عن السودان، وشدد خلال مخاطبته منتدى شركاء السودان الدوليين بفندق كورنثيا بالخرطوم صباح أمس الخميس، على أهمية ازالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، موضحا أن هذه العقوبات قد أثرت على الشباب وتعرضوا للصعاب، وأشار الى أن ديون السودان تبلغ حاليا    54 مليار دولار، وهذا يصل الى ضعف الناتج المحلى الإجمالي إذا تم حسابه  بالسعر الموازي للدولار.

وأكد البدوي أن موازنة 2020 ستركز على الخدمات من مياه وصحة وتعليم وزيادة المخصص لهذه الخدمات التي لم تجد الاهتمام في السابق وتخصيص مبالغ كبيرة للتنمية في القطاع الزراعي وزيادة الاجور وترشيد الصرف والصرف حسب أولويات المواطن ومعالجة أزمة المواصلات والخبز والانتقال من الدعم السلعي الى دعم كل المواطنين.

من جهته قال مفوض السلام سليمان دبيلو خلال مخاطبته منتدى شركاء السودان أن مفوضية السلام مسئولة عن تنفيذ القضايا المتعلقة باتفاقيات السلام التي تشمل العدالة الانتقالية، إعمار المناطق المتأثرة بالحرب، قضايا الأراضي، والنزاعات والتعايش السلمى.

وأكد أن المفوضية جهة مستقلة وتحافظ على مسافة متساوية بين كل الاطراف، حكومة وأحزاب ومعارضة. وأوضح دبيلو لدى مخاطبته منتدى شركاء السودان الدوليين بفندق كورنثيا بالخرطوم صباح أمس الخميس، أن عملية السلام لا تتم إلا بوضع أساس قوى للتنمية وآلية لحل النزاعات تهدف لتحقيق السلام وتعزيزه وربطه باتفاقيات السلام.

وأشار الى أن القضايا ذات الأولوية بالنسبة لهم تشمل وضع خطط لتنفيذ اتفاقيات السلام وسجلات النازحين في المعسكرات وأطراف المدن وإعادة الإعمار. وقال إن للمفوضية ثلاث مهام بناء السلام تحقيق التعافي، ومكتسبات السلام في مناطق النزاعات الثلاث والشرق، وتوقع أن يدعم المجتمع الدولي الاتفاقيات التي يتم التوصل اليها مفاوضات جوبا.


عودة الي النظرة العامة