تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

الانهيار الاقتصادي يصاعد تسرب ابناء النازحين والتلاميذ في جميع انحاء السودان من المدارس

يوليو ٣١ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
ابناء النازحين في مدرسة ثانوية(ارشيف)
ابناء النازحين في مدرسة ثانوية(ارشيف)

ادى الانهيار الاقتصادي الذي يشهده السودان لتسرب التلاميذ من المدارس خاصة طلاب المرحلة الثانوية بمعسكرات النازحين بدارفور. واكد عدد من مشائخ المعسكرات لراديو دبنقا يوم الاثنين ان 90% من  التلاميذ بالمعسكرات يتنالون وجبه واحدة ، الامر الذي زاد من معدلات التسرب. واستشهد احد مشائخ معسكر زمزم بإلتحاق 315  طالبا  فقط بالمرحلة الثانوية ضمن 703 طالبا من المعسكر، جري قبولهم هذا العام. وقال ان هناك نحو 40  طلابا اخرين  جمدوا الدراسة هذا العام وذهبوا  مع الاخرين بحثا عن العمل، خاصة فى مجال التعدين الاهلى. وطالب المشائخ برنامج الغذا العالمى باستئناف تقديم وجبة الفطور التى اوقفتها  البرنامج منذ العام الماضى.

 ومن جهة ثانية  عبر عدد من المعلمين في مقابلة مع راديو دبنقا عن شعورهم بالالم  لمشهد  عشرات الطلاب الأيتام والفقراء  وهم  منزوين بالفصول ساعة الافطار، في وقت يتزاحم فيه أقرانهم أمام محال بيع الأطعمة حول المدارس.  وطالب المعلمون من الحكومة باعادة نظام الداخليات في المدارس والوجبة المدرسية. بالاضافة لفك حصار الحكومة على المبادرات الاجتماعية والعمل التطوعي للمساهمة فى انقاذ التلاميذ الجوعى بالمدارس. 


عودة الي النظرة العامة