تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

الامطار والسيول تدمر المنازل والسوق والمؤسسات بالميرم واطلاق سراح شباب تلودي

أغسطس ٢٤ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
الامطار(ارشيف)
الامطار(ارشيف)

ادت الامطار الغزيرة والسيول الى انهيار اكثر من 200 منزلا بمدينة الميرم بولاية غرب كردفان يوم الاربعاء الى جانب غمر المدارس والسوق ورئاسة المحلية والمرافق الحكومية الاخرى. وقال شهود لراديو دبنقا ان الامطار التى استمرت 5 ساعات متواصلة ، ادت الى احداث خسائر فادحة فى الممتلكات والمواد الغذائية وتشريد عشرات الاسر جراء انهيار وغمر المياه منازلهم .

وافرجت الاجهزة الامنية بمدينة تلودى فى ولاية جنوب كردفان 5 من شباب المدينة اعتقلتهم منذ اسبوع على خلفية اقامتهم ندوة فى المدينة . وقال شهود لراديو دبنقا ان الاجهزة الامنية داهمت ندوة اقامته شباب المدينة يوم السبت الماضى بهدف توعية المواطنين بخطورة مادة السيانيد المضرة بصحة الانسان والحيوان. واعتقلت كل من الإمام علي جادو ، شوقي الأمين كلول ، النعيم عبدالمنعم النور ، محجوب محمود جقر وحمدان يعقوب

من جهة اخرى قال البروف صديق تاور المستشار العلمى للجنة الوطنية لحماية البيئة ان شركات التعدين التى تم طردها فى منطقة كلوقى اتجهت للعمل فى محلية تلودى. واوضح ان ظاهرة المواليد المشوة فى محليتى التضامن وابوجبيهة جراء استخدام  مادة السيانيد لا زالت مستمرة ، اخرها حالة مولود مشوه بمستشفى ابوجبيهة.

اشتكى مواطنوا محلية التضامن بجنوب كردفان من تضررهم من توقف شبكة زين منذ عام . وقالوا ان توقف الشبكة تسبب فى انقطاع التواصل بين سكان المحلية وعزلهم عن المحيط الخارجى.


عودة الي النظرة العامة