تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

الاقتصادي بابكر كرار: تحديد تحويل الرصيد يضر بالشرائح الضعيفة ولن يحل مشكلة السيولة

نوفمبر ٢٤ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
كمال كرار(ارشيف)
كمال كرار(ارشيف)

ﺍﻧﺘﻘﺪ ﺧﺒﺮﺍء ﺍﻗﺘﺼﺎﺩﻳﻮﻥ، ﻗﺮﺍﺭ ﺑﻨﻚ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ ﺍﻟﻤﺮﻛﺰﻱ ﺑﺘﺤﺪﻳﺪ ﺳﻘﻒ ﺗﺤﻮﻳﻞ ﺍﻟﺮﺻﻴﺪ ﻋﺒﺮ ﺷﺒﻜﺎﺕ ﺍﻻﺗﺼﺎﻝ 50 ﺟﻨﻴﻬﺎً ﻓﻲ ﺍﻟﺸﻬﺮ، ﻭﺍﻋﺘﺒﺮﻭﺍ ﺍﻥ ﺍﻟﻘﺮﺍﺭ ﻟﻦ ﻳﺤﻞ ﺃﺯﻣﺔ ﺍﻟﺴﻴﻮﻟﺔ ، ﺑﺴﺒﺐ ﻗﻴﺎﻡ ﻧﺎﻓﺬﻳﻦ ﺑﺼﺮﻑ ﻣﺒﺎﻟﻎ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﻬﺎﺯ ﺍﻟﻤﺼﺮﻓﻲ، ﻭﺩﻟلوا ذلك ﺑﻌﺪﻡ ﻭﺟﻮﺩ ﻧﺎﻓﺬ ﻭﺍﺣﺪ ﻓﻲ ﺻﻔﻮﻑ ﺍﻟﺼﺮﺍﻓﺎﺕ ﺍﻵﻟﻴﺔ. ﻭاعتبر ﺍﻟﻜﺎﺗﺐ ﺍﻟﻤﺨﺘﺺ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﺄﻥ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻱ ﻛﻤﺎﻝ ﻛـﺮﺍﺭ القرار ﺗﻐﻮﻻً ﻋﻠﻰ ﺷﺮﻛﺎﺕ ﺍﻻﺗﺼﺎﻻﺕ ﻭﻣﺤﺎﻭﻟﺔ ﻟﺴﺤﺐ ﺍﻟﻤﺰﻳﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻴﻮﻟﺔ ﺍﻟﻰ ﺩﺍﺧﻞ ﺍﻟﺠﻬﺎﺯ ﺍﻟﻤﺼﺮﻓﻲ.وأوضح ان القرار سيؤدي إلى الإضرار بالشرائح الضعيفة خاصة العاملين في مجال تحويل الرصيد ، والأسر المستفيدة من الخدمة في تحويل المبالغ .

وحدد بنك السودان المركزي السقف الأعلى لتحويل الرصيد بأن لا يتجاوز (50) جنيهاً في اليوم بنهاية ديسمبر المقبل ،كما حدد سقف أعلى لقيمة الرصيد المسموح بتخزينه في أي هاتف لا يتجاوز الـ(100) جنيه ، فضلاً عن وضع سقف عدد الشرائح المرتبطة برقم وطني واحد، بحيث لا يتجاوز (5) شرائح.

من جانبه شكك المحلل الاقتصادي ،كمال كرار، في الأرقام التي ينشرها الجهاز المركزي للإحصاء شهرياً موضحاً إن الهدف منها سياسي وليس اقتصادي. وقال  إن معدلات التضحم الحقيقية تتجاوز 150% ، وأكد إنه على الرغم من عدم دقة تقارير الجهاز المركزي إلا  أنها تؤكد الارتفاع المتصاعد للتضخم.

واعلنت وزارة ديوان الحكم الاتحادي عن شروع الحكومة في تقليص محليات الولايات البالغة 198 محلية بنسبة 50% ، الى جانب العودة إلى نظام المحافظات السابق. وقالت إن الخطوة تقوم على أسس ومعايير محددة، وفقًا للتعداد السكاني والموارد. واشارت الوزارة إلى أن هناك محليات أنشأت بناء على ترضيات سياسية.

وأعلن الجهاز المركزي للاحصاء ، انخفاضاً طفيفاً في معدلات التضخم بالبلاد خلال شهر اكتوبر المنصرم. وكشف بيان صادر عن الجهاز عن انخفاض معدل التضخم إلى 68.44% في شهر أكتوبر مقارنة ب 68.64% خلال شهر سبتمبر للعام الجاري 2018.

 


عودة الي النظرة العامة