تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

اقتصادي: برنامج الصدمة سيكون وبالا على الشعب الذي لم يعد قادرا لامتصاصها

سبتمبر ١٧ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
معتز موسى رئيس الوزراء(وكالات)
معتز موسى رئيس الوزراء(وكالات)

قال الاقتصادي حافظ اسماعيل يرى إن برنامج الصدمة سيكون وبالا على الشعب السوداني الذي لم يعد يستحمل اي صدمة. وأوضح في حديث لراديو دبنقا إن برنامج الصدمة وصفة مجربة في السودان منذ عام 1976 استجابة لروشتة صندوق النقد الدولي، وتعتمد على رفع الدعم عن السلع ورفع الدعم عن الخدمات وخفض سعر العملة وخفض الانفاق الحكومي.

وقال الاقتصادي حافظ اسماعيل إن سياسة تجفيف السوق من النقود التي تتبعها الحكومة هي علاج يتبع في البلدان التي تعاني من التضخم وليس في حالة انكماش اقتصادي كما هو الوضع الآن في السودان. وأكد أن الشعب لم يعد لديه القدرة لامتصاص أي صدمة، لأن الاسعار تضاعفت مرتين في الستة اشهر الماضية ومازالت توالي الارتفاع. 

 وفى ذات الموضوع يرى الاقتصادي حافظ اسماعيل أن وصفة علاج الصدمة تؤتي ثمارها على المدى القصير، ولكن الوضع في السودان يتطلب خطط متوسطة وطويلة المدى، مشيرا إلى فترة الـ 400 يوما التي حددها رئيس الوزراء الجديد هي ضرب من التخمين، لأن الاقتصاد يعتمد على الارقام والمعلومات والتحليل لاتخاذ القرارات المناسبة، وهو الأمر الذي لم يحدث بعد، الى جانب انهيار المشاريع الزراعية ، والبنية التحتية تحتاج لموارد والسودان لا يملك هذه الموارد.


عودة الي النظرة العامة