تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

اشتباكات مسلحة بمنطقة الفشقة الحدودية مع إثيوبيا واختطاف إمرأتان

أكتوبر ١٤ - ٢٠١٥ راديو دبنقا
مليشيا اثيوبية(ارشيف)
مليشيا اثيوبية(ارشيف)

اختطفت إمرأتان وجرح رجلان على يد عصابة مسلحة نهار الأحد بمنطقة أب روف بمحلية ريفي كسلا  وفر المسلحون بهما إلى جهة مجهولة. وقال حامد إدريس العضو السابق بالمجلس التشريعي لولاية البحر الأحمر لـ”راديو دبنقا” إن المجموعة المسلحة قامت بإطلاق النار على الرجلين أثناء مرافقتهما للإمرأتين إثر مقاومتهما عملية الاختطاف، وتم اسعاف المصابين بحوادث مستشفى كسلا .

 وحول تكرار حوادث الاختطاف اتهم حامد الحكومة بالضعف وعدم القيام بواجبها في حماية المواطنين وطالب حامد المواطنين بحمل السلاح والدفاع عن أنفسهم. وقال إن الحادث يأتي ضمن سلسلة من الأحداث المماثلة التي شهدتها ولايات الشرق الثلاث واعتبر ذلك انهياراً أمنيا غير مسبوق.

 وفي ولاية القضارف اندلعت اشتباكات مسلحة بين قوات سودانية ومجموعة من عصابات "الشفتة" الأثيوبية المسلحة على حدود البلدين، منذ يوم الأحد الماضي، وسط تعزيزات للقوات السودانية تحركت صوب المنطقة، من دون أن يصدر أي بيان رسمي من البلدين. وتأتي  هذه الاشتباكات بعد مقتل نحو 8 أثيوبيين خلال مواجهات بين قوات من الدفاع الشعبي التابعة للجيش السوداني ومجموعات أثيوبية في سبتمبر الماضي، وهو ما أعقبه إقدام مسلحين أثيوبيين على حرق منازل قرب منفذ القلابات الحدودي. وأكدت مصادر متطابقة أن ثمة اشتباكات مستمرة منذ مساء الأحد بين مقاتلي الدفاع الشعبي ومليشيات "الشفتة" الأثيوبية في منطقة "شنقال" على تخوم بلدة "كنينة" بمحلية القلابات الشرقية، مشيرة إلى سقوط قتيل من الجانب السوداني.


عودة الي النظرة العامة