تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

ازمة مياه حادة في الفاشر والخرطوم ووفيات الامهات في التوليد تصل الى (25%)

يونيو ١١ - ٢٠١٥ راديو دبنقا / وكالات
بيع الماء(ارشيف)
بيع الماء(ارشيف)

اشتكى مواطنو مدينة الفاشر من أزمة حادة في مياه الشرب حيث ارتفع سعر برميل المياه من (7) من (7)جنيهات إلى (20) جنيهاً، و( 30 ) جنيها في الأحياء الطرفية. واكد المواطنون توقف تدفق المياه فى المواسير تماما ، مشيرين إلى أنهم يحصلون على المياه من أصحاب التناكر وعربات (الكارو) وطالب المواطنون الحكومة الولائية والاتحادية بحل مشكلة المياه التى تتكرر كل عام  بصورة جذرية. وفي والعاصمة القومية الخرطوم اشتكى سكان منطقة الأزهري من انقطاع مياه الشرب والاستخدام المنزلي عن حيهم لليوم الثالث على التوالي ما أدى لارتفاع سعر برميل المياه لـ 40 جنيهاً. وكانت العشرات من النساء بحي الكلاكلة صنقعت تظاهرن الأسبوع الماضي، وأغلقن شارعاً رئيسياً يربط بين المنطقة ووسط الخرطوم احتجاجاً على انقطاع خدمة المياه لأكثر من 10 أيام عن المنطقة.

وفي ذات السياق نهبت مليشيات حكومية عربة طوارئ تتبع لشركة الكهرباء من داخل مدينة الفاشر. وقال      شاهد عيان إن عناصر من  المليشيات هاجمت عربة يستقلها موظفو الكهرباء نهبوا العربة تحت تهديد السلاح ولاذوا بالفرار. وعلى طريق زمزم طويلة نهبت المليشيات أمس الأربعاء مواطنون يمتطون عربة بوكس كانت في طريقها من زمزم إلى طويلة. وقال أحد المواطنين المنهوبين لـ"راديو دبنقا" إن أفراد المليشيات أوقفوا العربة وأمروهم بالنزول ومن ثم أخذوا كل ممتلكاتهم من أموال وموبيلات ثم لاذوا بالفرار.
وفي خبر اخر أعلنت وزارة الصحة الاتحادية رسميا أن نسبة  وفيات الأمهات تصل إلى 216 حالة وفاة ضمن كل 100 ألف حالة ولادة في البلاد، هذا إلى جانب وفاة  330 طفل ضمن كل 100 الف طفل يولد حديثا. وقالت سهام الامين حبيب الله،  مدير البرنامج القومي للصحة الإنجابية بوزارة الصحة الاتحادية إن ولاية جنوب دارفور سجلت أعلى نسبة وفيات في أنحاء البلاد بلغت 334 حالة وفاة بينما سجلت ولاية النيل الأزرق 105 حالة وفاة في وسط الأمهات  وأكدت أن السودان ما زال يسجل أعلى معدلات وفيات الأمهات في الصحة الإنجابية بالمحيط الإقليمي رغم الجهود الرسمية لخفض الوفيات. 


عودة الي النظرة العامة