تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

ازمة الرغيف تؤدي لقتال وتفويت صلاة الصبح للإصطفاف امام الافران

أغسطس ١٤ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
طابور الرغيف(ارشيف)
طابور الرغيف(ارشيف)

لا تزال ازمة الرغيف قائمة بالخرطوم والولايات مع اغلاق افران لابوابها لعدم توفر الدقيق. وادت الطوابير الطويلة وطول مدة الانتظار الى نشوب عراك ومشاجرات بين المواطنين الغاضبين وأصحاب الافران كان احد نتائجها في امدرمان بتعرض مواطن للطعن في صف الرغيف، وادت الازمة كذلك لتكبد  اصحاب المطاعم والكافتريات خسائر مالية بعد ان تم تجهيز الطعام منذ الصباح الباكر للزبائن لكن بدون رغيف، بل ادت للتخلف عن صلاة الصبح. وقالت مواطنون في الخرطوم ان ازمة الرغيف تسببت كذلك  في تعطل اليوم الدراسي ببعض المدارس في بحري.  

ومن جانب الحكومة قال وزير المالية والاقتصاد وشؤون المستهلك بولاية الخرطوم عادل محمد عثمان، إن أزمة الخبز في طريقها للزوال، لافتاً أن الخرطوم ستستلم حصتها كاملة من الدقيق في غضون اليومين المقبلين، حتى تعمل المخابز بكامل طاقتها وتزول بذلك ازمة الرغيف الحالية. وأكد الوزير أن احتياطي البلاد من القمح مطمئن للغاية، وأن مشكلة كهرباء المطاحن أصبحت تحت السيطرة.


عودة الي النظرة العامة