تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

ازمة الرغيف تؤدى لاغلاق المدارس بكادقلي وصفوف الخبز تسيطر في ود مدني

أغسطس ٨ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
فرن(ارشيف)
فرن(ارشيف)

تشهد مدينة ود مدني أزمة حادة في الخبز منذ أربعة ايام .وقال مواطنون لراديو دبنقا إن ظاهرة الصفوف الطويلة عادت إلى المخابز من جديد ، وأن المخابز باتت تغلق أبوابها في الفترة المسائية بعد انتهاء حصتها اليومية من الدقيق . وأرجع اصحاب المخابز الأزمة لتقليص حصص الدقيق المقدمة من السلطات ، حيث لجأت بعض المخابز إلى تقليص وزن الرغيف بينما تقوم مخابز أخرى ببيع 3 رغيفات بسعر خمس جنيهات. وطالب المواطنون حكومة الولاية بالتدخل العاجل لحل ازمة الرغيف.

وفي جنوب كردفان تسببت ازمة الرغيف التى تشهدها مدينة كادقلى منذ ايام فى توقف الحصص الدراسية بمدارس المدينة امس. وقال موظف لراديو دبنقا ان المدينة شهدت امس انعدام تام للرغيف وان جميع الافرام بالمدينة توقفت عن العمل بسبب انعدام الدقيق. وقال ان مدراء المدارس اوقوا الحصص الدراسية بالمدارس بعد الفترة الصباحية وامروا التلاميذ بالذهاب الى منازلهم لعدم وجود رغيف لوجبة الافطار. من جهة ثانية شهدت اسواق مدينة كادقلى ارتفعاعا كبيرا فى اسعار السلع الضرورية، وقال مواطنين ان سعر صابونة الغسيل بلغ (15)جنيه،ورطل الزيت (87)جنيه ،ملوة البصل(30)جنيه وكيلو اللحمة بقر(160)جنيه والضان (200)جنيه  بينما وصل سعر برميل الماء (40)جنيها.

والتهم حريق شب فى مكاتب مبانى محلية بابنوسة بغرب كردفان امس الثلاثاء ما ادى الى حرق سجلات وملفات لموظفين وعاملين فى شئون الخدمة بالمحلية. واكد موظفين فى المحلية ان الحريق بفعل فاعل، خاصة وانه  تزامن مع قدوم لجنة مراجعة ادارية للمحلية. وقال شهود  لراديو دبنقا ان الحريق شب داخل قاعة المؤتمرات بالمحلية.


عودة الي النظرة العامة