تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

ازمات وقود ورغيف ومواصلات حادة بالفاشر والحد الادنى للاجور يجب ان يكون 8،664 جنيها

ديسمبر ١١ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
ارغيف(ارشيف)
ارغيف(ارشيف)

تشهد مدينة الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور ازمة حادة في الرغيف  والوقود  (البنزين والجاز ) ما ادي لخلق  ازمة اخري اشد حدة في المواصلات داخل المدينة.   وتزامن مع ازمة الوقود والرغيف  المستمرة منذ ايام ارتفاع شديد في اسعار السلع الاستهلاكية والضرورية في الاسواق، حيث وصل سعر جوال البصل الى (4) الالاف جنية بينما بلغ سعر (3) بصلات (10) جنيهات. وقال مواطن لراديو دبنقا من الفاشر امس ان ازمة الوقود و الرغيف اشدت منذ يومين حيث عادت صفوف العربات امام محطات الوقود لمرحلة المبيت مع وجود ازمة حادة في المواصلات. واوضح  ان الصفوف امام الافران للحصول على الرغيف  تبدأ قبل صلاة الصبح و اضاف المواطن.

ومن جهة ثانية اظهرت دراسة اجراها ﺗﺠﻤﻊ ﺍﻟﻤﻬﻨﻴﻴﻦ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻧﻴﻴﻦ ﺍﻥ ﻛﻞ ﺍﻟﻌﺎﻣﻠﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﻭﺍﻗﻌﻴﻦ تحت ﺩﺍﺋﺮﺓ ﺍﻟﻔﻘﺮ ﺍﻟﻤﺪﻗﻊ، وشدد ت الدراسة  ان  ﺍﻟﺤﺪ ﺍﻻﺩﻧﻰ ﻟﻼﺟﻮﺭ يجب ان  يبلغ 8 الاف و664 جنيه لمواجهة متطلبات المعيشة من جانبه ﻁﺎﻟﺐ ﺍﺗﺤﺎﺩ ﻧﻘﺎﺑﺎﺕ ﻋﻤﺎﻝ السودان خلال ورشة حول إثر ضعف الأجور على أداء الخدمة المدنية طالب  ﺑﺘﻀﻤﻴﻦ ﻧﺺ ﺑﻘﻴﻤﺔ ﺍﻟﺤﺪ ﺍﻻﺩﻧﻰ ﻟﻼﺟﻮﺭ، ﻓﻲ ﺍﻟﺘﻌﺪﻳﻼﺕ ﺍﻟﺪﺳﺘﻮﺭﻳﺔ، ﻭﺇﻟﻐﺎء ﻛﻞ ﺍﻻﺳﺘﺜﻨﺎءﺍﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻭﺻﻔﻬﺎ ﺑﺎﻟﻤﺸﻮﻫﺔ ﻟﻠﻬﻴﻜﻞ ﺍﻟﺮﺍﺗﺒﻲ .  وكان ﺍﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻻﻋﻠﻰ ﻟﻼﺟﻮﺭ اعلن في وقت سابق ﺍﻥ 45 % من ﺍﻟﺨﺮﻳﺠﻴﻦ ﻋﺎﻁﻠﻴﻦ ﻋﻦ ﺍﻟﻌﻤﻞ.


عودة الي النظرة العامة