تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

احتجاجات تطالب بتحريك ملف شهداء القضارف

سبتمبر ١٨ - ٢٠٢٠ الخرطوم / راديو دبنقا
ارشيف
ارشيف


نظم عشرات الناشطين، أمس الخميس،  وقفة احتجاجية في القضارف  مطالبين بتحريك ملفات شهداء المدينة وإلغاء تعيين اثنين من قيادات الأمن السابقين  في سفارتي السودان بانجمينا والرياض .
وطالبت الوقفة التي تم تنظيمها امام جداريات الشهداء بسوق المدينة  بمحاكمة المتورطين في قتل المتظاهرين  . 
وحمل المشاركون في الوقفة لافتات تطالب  بإلغاء قرار تعيين محمد الطيب أمبيقا مدير جهاز الأمن الأسبق بالقضارف قنصلا في قنصلية السودان بإنجمينا لتورطه في إخفاء وتعذيب وقمع الناشطين وقتل المتظاهرين إبان إدارته للجهاز بالقضارف ، كما طالبت الوقفة الإحتجاجية بإلغاء تعيين عبدالرحمن الحاج المدير السابق لجهاز الأمن بالقضارف  ملحقا عسكريا بسفارة السودان بالرياض لتورطه في قتل شهداء ثورة ديسمبر المجيدة والعديد من أعمال القتل والإخفاء القسري والتعذيب والفساد.
وقال الناشط أشرف معتصم أن تعيين القتلة في السفارات يدل على أن الأمور لا تسيير على ما يرام، ودعا الثوار لمواصلة المشوار حتى القصاص للشهداء وتحقيق أهداف الثورة.
في سياق متصل رفض رئيس الجهاز القضائي بالقضارف التجاوب مع شكوى من مبادرة القضارف للخلاص حول شطب قاضي الطوارئ الجديد حسن وقيع الله قضية التلاعب في الغاز دون إخطار الشاكي بعقد محكمة. واحتجزت الشرطة ظهر أمس القيادي بمبادرة القضارف للخلاص معتز محمد عبد الله تنو، إثر هتافه أمام محكمة الطوارئ بعد أن تم شطب البلاغ الذي دونه ضد محمد الباقر عبد القادر، بعد ضبط غاز في منزله بديم النور قبل أسابيع.وقال معتز تنو لراديو دبنقا إن قاضي الطوارئ حسن وقيع الله شطب البلاغ دون عقد جلسة محكمة والاستماع للشاكي والشهود. وفتح الشرطة بلاغاً بالمادة ٧٧ إزعاج، وزج به في سجن القسم الأوسط قبل أن يتم إطلاق سراحه بالضمان.

 


عودة الي النظرة العامة