تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

اثيوبيون يختطفون (3) سودانيين ويطلبون الفدية

فبراير ١٦ - ٢٠٢١ الخرطوم / راديو دبنقا


اختطف مسلحون اثيوبيون ثلاث اشخاص في حدثين مسلحين في الشريط الحدودي بولاية القضارف .
وقالت مصادر لراديو دبنقا إن مسلحين اثيوبيين اختطفوا اثنين من عمال كمائن الفحم يوم الأربعاء  من منطقة شنقال بمحلية باسندة في ولاية القضارف  . وطالب الخاطفون بفدية قدرها مليون وسبعمائة الف جنيه وقاموا بتخفيضها لاحقاً إلى 700 الف جنيه .
 واشارت المصادر إن ذوي المختطفين عجزوا عن دفع الفدية وما زال المخطوفين بحوزة الجناة 
من جهة أخرى أطلق مسلحون اثيوبيون النار على أحد المزارعين السودانيين الذي يسكن قرية ام توكب بمحلية القريشة .
 واوضحت المصادر إن المسلحين أطلقوا عليه النار مما أدى لإصابته في البطن قبل اختطافه .
الى ذلك أعلنت بعثة الاتحاد الأوروبي في السودان وسفراء عدد من الدول الأوروبية دعمهم لحل سلمي ودبلوماسي للتوترات بين السودان وإثيوبيا.
واضاف روبرت فان دن دوول رئيس بعثة الاتحاد الأوربي لدى السودان ، ان الاتحاد الاوروبي عبر عن قلقه إزاء الاضطرابات التى تمر بها منطقة القرن الافريقي حاليا. واثنى على الدور البناء الذى يلعبه السودان في استقرار المنطقة  بصفته رئيسا للهيئة الحكومية للتنمية (الايقاد) معلنا عن دعم الاتحاد للحل السلمى والدبلوماسى للتوترات بين السودان واثيوبيا .
وقالت البعثة في بيان لها إن رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان استقبل أمس الاثنين بمكتبه  سفراء كل من الاتحاد الأوربي وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا وإسبانيا والسويد.
 وقال روبرت فان دن دوول رئيس بعثة الاتحاد الأوربي لدى السودان إن السفراء أكدوا  التزام الاتحاد الأوربي بدعم الحكومة الائتلافية المدنية لتحقيق إصلاحاتها. واشاروا إلى ادراكهم دور الجيش في هذا التحالف كحامي لعملية الانتقال السلمي. وأعربوا عن أملهم  للاتفاق على حوار سياسي سوداني واسع واستراتيجي بين الاتحاد الأوربي والسودان.
ولاحظ السفراء أن على الحكومة اتخاذ حلول شاملة وسريعة لإصلاح الاقتصاد. 
كما أكدوا  اهمية تعيين المجلس التشريعى الانتقالى باعتباره معلما هاما في تنفيذ اتفاق جوبا للسلام والوثيقة الدستورية.


عودة الي النظرة العامة