تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

ابوالجوخ: قضيت (33) يوما بزنزانة (الثلاجات) ببحري والشعب اقوي

ديسمبر ١ - ٢٠٢١ الخرطوم : راديو دبنقا
الصحفي ماهر ابو الجوخ في اول صورة له بغد خروجه من المعتقل فجر يوم السبت 27 نوفمبر 2021 بعد ان قضي 33 يوما في الحبس
الصحفي ماهر ابو الجوخ في اول صورة له بغد خروجه من المعتقل فجر يوم السبت 27 نوفمبر 2021 بعد ان قضي 33 يوما في الحبس


أطلقت السلطات  فجر يوم السبت 27 نوفمبر سراح الصحفي ماهر ابو الجوخ بعد ان قضي (33) يوما في معتقل (الثلاجات ) التابع للامن السياسي قرب موقف شندي ببحري.

وقال الصحفي الصحفي والمحلل ومقدم البرامج التلفزيوني ماهر ابو الجوخ  في مقابلة مع راديو دبنقا يوم الثلاثاء انه صجا فجر يوم 25 نوفمبر على ضربات على باب منزلهم بالدروشاب شمال ببحري  في تمام الساعة  الثالثة والنصف صباحا .

وقال انه فتح الباب ووجد (4) جنود مسلحين بالكلاشنكوف رابعهم يحمل مسدسا طلبوا منه مرافقته معهم على ظهر سيارة رباعية الدفع حيث جري نقله بعد ان تمت مصادرة هاتفه الجوال الى معتقل الثلاجات في بحري.

واوضح انه قضي اسبوعين في الحبس الانفرادي لم يخرج من (زنزانته) الا لمرتين  الاولي لتغيير مكانه من زنزانة الى زنزانة اخري والثانية لحلاقة شعر رأسه (حلاقة نمر واحد).

واوضح انه وبعد اسبوعين تغيرت المعاملة وسمج لهم بالخروج من الزنزانة والاتصال تلفونيا باسرهم  وممارسة الرياضة داحل فناء المعتقل حيث التقي هناك بعدد من المعتقلين من بينهم الوزير خالد سلك والصحفي فائز السليك  وطه عثمان وجعفر حسن واسماعيل التاج واخرين.

ووصف المعاملة خلال ايام الاعتقال بانها كانت طيبة حيث لم يتعرض لاي ضرب او اعتداء او اهانة او استفزاز واوضح ان المدير الامني المسؤول عن المعتقل ابلغهم ان لاعلاقة لهم كجهاز باعتقالهم وان قام باعتقالهم جهة اخري  وانهم هنا متحفظ عليهم واوضح ان اطلاق سراحهم جاء بعد ان قرر المعتقلين الدخول في اضراب عن الطعام حبث شرع في اطلاق سراحهم في مجموعات اعتبارا من يوم الخميس 25 نوفمبر 


 ومن جهة ثانية اكد الصحفي ماهر ابو الجوح ان اعتقاله جاء لكونه عبر عن رأيه  فيما يعتبر انه صحيحا نحو سوداني مدني ديمقراطي  ينعم اهله بالحرية  والسلام والديمقراطية الكاملة ، لذلك كما يقول ابو الجوح تم اعتقالي لمدة (33) يوما وليس لاي سبب اخر .

واكد ان اعتقاله يعد اقرارا من الانقلابيين ان الرسالة التي يقدمها الاعلام والصحافة والصحفيين ذات تاثير واهمية قصوي  واكد ان فترة الانقلاب اوضحت مدي قيمة الحرية والديمقراطية والعدالة التي يجملها السودانيون وعدم ارتباطها بالاشخاص والمنظومات واستشهد في ذلك بالمقاومة التي ابداها السودانيين منذ اليوم الاول للانقلاب في 25 اكتوبر  وحتى اليوم  في اطول مقاومة للانقلابات العسكرية على مر تاريخ السودان  .

واوضح ان السودان وعلى مدي تاريخه كانت ايام المقاومة للانقلابات العسكرية  لاتتعدي الثلاثة ايام لكن السودانيين  كما يقول ماهر ومنذ 25 اكتوبر في مقاومة مستمرة وحتى اليوم وصولا للدولة المدنية الديمقراطية الكاملة وحتما الشعوب ستنتصر 


عودة الي النظرة العامة