تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

االقيادي بالمؤتمر الوطني السفير الشفيع احمد محمد يطالب الرئيس البشير بالتنحي فورا

يناير ٥ - ٢٠١٩ راديو دبنقا
السفير الشفيع احمد محمد (وكالات)
السفير الشفيع احمد محمد (وكالات)

وجه السفير الشفيع محمد احمد القيادي بالمؤتمر الوطني(انتخب سابقا اميننا عاما للحزب الحاكم) نداءاً للرئيس البشير بالتنحي الفوري وتسليم مهامه بصورة مؤقتة للنائب الأول ، وحل الحكومة، وإدارة البلاد عن طريق وكلاء الوزارات إلى حين إجازة   خارطة طريق تعني بترتيب الفترة الانتقالية وكيفية الوصول اليها خلال اسبوعين. واقترح الشفيع في تسجيل صوتي أن توكل صياغة خارطة الطريق إلى مجموعة من القانونيين واساتذة الجامعات والباحثين على أن تتم إجازتها  خارطة الطريق  بواسطة هيئة مشتركة مكونة من قادة الحراك الشعبي في الشارع  ،وقيادات المعارضة المسلحة وغير المسلحة ،إلى جانب الأحزاب المشاركة في الحكومة. ودعا لصياغة خارطة الطريق و اجازتها خلال اسبوعين ، تحت مراقبة اقليمية ودولية على أن تتراوح مدة الفترة الانتقالية بين 3 إلى خمسة سنوات،  وتتولى إدارتها الهيئة المشتركة وصولاً للانتخابات .

ودعا الشفيع قيادات المؤتمر الوطني والحركة الإسلامية للجلوس مع البشير لإقناعه بوضع الترتيبات اللازمة للتخلي عن السلطة ، موضحاً أن الشعب ثار بسبب عدم قدرة الحكومة على توفير الحقوق الأساسية بعد 30 عاماً من الحكم. واوضح إن رحيل النظام بات رغبة شعبية مطالباً البشير باتخاذ الترتيبات اللازمة لتسليم السلطة بطريقة سلمية ووضع خطوات للوصول بالبلاد إلى بر الأمان.

  ودعا المعارضة لتلبية أي دعوة جادة من الحكومة تهدف لوضع ترتيبات للمرحلة الانتقالية والابتعاد عن عقلية الثأر والمرارات، مشيراً إلى هشاشة الوضع الداخلي في السودان . كما طالب قيادات المظاهرات في الشارع بالموافقة على تغيير النظام بإجراءات هادئة ومسئولة وحضارية حتى لا تتأثر البلاد.


عودة الي النظرة العامة