تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

إيقاف مدير شرطة محلية شرق النيل وإعتصام الجريف مستمر

أكتوبر ٢٩ - ٢٠٢٠ الخرطوم / راديو دبنقا

تواصل اعتصام الجريف شرق  أمس الأربعاء لليوم السابع  على التوالي للمطالبة بالقصاص من قتلة شهيدي مليونية 21 اكتوبر ، فيما  أعلن والي الخرطوم أيمن نمر إيقاف مدير شرطة محلية  شرق النيل  وقائد القوة التي كانت في موقع الحدث خلال مقتل اثنين من المحتجين في مليونية 21 اكتوبر  حيث يغلق المحتجين كبري الجريف شرق بصورة تامة امام المركبات مع السماح للمارة .
وقال والي الخرطوم في بيان له إن تلقى إخطاراً من مكتب رئيس الوزراء  بأن قيادة الشرطة اوقفت المسئولين الاثنين بغرض التحقيق معهم بواسطة النيابة العامة .
ونوه إلى تشكيل لجنة تحقيق بواسطة النائب العام يمثل حكومة الولاية فيها أحد القانونيين من أبناء منطقة الجريف شرق بما يضمن حقوقهم ووقوفهم على عمل لجنة التحقيق.من جهتهم رهن المعتصمون الذين يغلقون كبري الجريف شرق منذ سبعة أيام  فض الإعتصام بتسليم القتلة الى العدالة ومحاسبة المسئولين 
في السياق نظمت لجان المقاومة في اللاماب ناصر في الخرطوم امس الأربعاء وقفة احتجاجية امام مباني النيابة العامة  احتجاجاً على عدم إطلاق 9 من ابناء اللاماب بالضمانه بعد احتجازهم بتهمة الأذى الجسيم  .
وسلمت لجان المقاومة اللاماب   مذكرة للنائب العام تاج السر الحبر للمطالبة بتصديق الضمان لثوار اللاماب بعد ما وصفوه بتعسف النيابات في بلاغ "أذى جسيم" 139 ج،
 ووجه الحبر بإحالة ملف البلاغ إلى وكيل أعلى نيابة الخرطوم مولانا سيف اليزل لمتابعة إجراءات تصديق الضمان.
وكانت محكمة الخرطوم وسط برأت المحتجوين من تهمة قتل أحد افراد الدعم السريع يوم الأحد  بعد امضوا 15 شهراً رهن الاحتجاز ، فيما حرك ممثلو الإتهام بلاغاً بتهمة الأذى الجسيم في مواجهة التسعة  ورفضت النيابة اطلاق سراحهم  بالضمان .


عودة الي النظرة العامة