تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

إقتحام وتهديد صحيفة (مصادر) وجهاز الأمن يصادر الجريدة والتيار والخارجية تحتج لدى سفير الاتحاد الاوربي

أكتوبر ٥ - ٢٠١٨ راديو دبنقا
تظاهرة للصحفيين(وكالات)
تظاهرة للصحفيين(وكالات)

قال رئيس تحرير صحيفة مصادر إن مقر الصحيفة تعرض لحادث "إقتحام" مساء الأربعاء، بينما صادر جهاز الأمن، صباح الخميس، نسخ صحيفتي "الجريدة" و"التيار" من المطبعة من دون إبداء أسباب. وكتب ناشر ورئيس تحرير صحيفة "مصادر" عباد الماجد عبد الحميد على حسابه في (فيسبوك): "فوجئنا في صحيفة مصادر مساء اليوم بإقتحام ثلاثة أشخاص لمقر الصحيفة يبحثون عن رئيس التحرير". وقال عبد الحميد إن المقتحمين "أحدثوا جلبة وضوضاء وهددوا بتكسير أجهزة الكمبيوتر والمعدات الفنية بالصحيفة". وأشار إلى تقييد الصحيفة بلاغا بالواقعة على أن توافي الرأي العام بتفاصيل "هذا التهديد الغريب للصحف في مقارها والصحفيين في أنفسهم وأرواحهم".

وقال رئيس تحرير الجريدة اشرف عبدالعزيز، أن يكون سبب المصادرة مشاركته ورئيس تحرير "التيار" في اجتماع مع السفراء الأوروبيين والقائم بالأعمال الأميركي.

واستدعت وزارة الخارجية السودانية، الأربعاء، سفير الاتحاد الأوروبي لدى الخرطوم جان ميشيل ديموند، ونقلت إليه رفضها للاجتماع مع مجموعة من الصحفيين السودانيين.


عودة الي النظرة العامة