تجاوز الي المحتوي الرئيسي
أخبار مستقلة من قلب دارفور والسودان

أحداث قتل ونهب واختطاف عقب مقتل أحد الادارات الأهلية وحرق جثته بقرية بيضة غرب دارفور

مايو ١٩ - ٢٠٢٠ بيضة \ راديو دبنقا

أدى مقتل أحد قيادات الإدارة الأهلية بآلة حاده وتعرض جثته للحريق  بمحلية بيضة بولاية غرب دارفور لأحداث عنف انتقامية أدت لعمليات قتل واختطاف ونهب للممتلكات والمواشي وحرق لقريتين بتك المنطقة.

 وقال والي غرب دارفور اللواء ربيع عبد الله أن مجموعة من المتفلتين تستغل بعض المواتر وزي بعض القوات النظامية، قادت هجوما على إحدى القرى وأخذت 17 أسيراً كفدية.

 وبموجب ذلك تم تحريك أكثر من عشرين عربه بكامل عتادها لاحتواء الموقف، حيث استطاعت القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى بمعاونة قيادات الإدارة الأهلية وشباب قوى الحرية والتغيير أن تبسط سيطرتها على المنطقة.

وقال  الوالي  أن مجموعه أخرى حاولت أن تستغل هذا الحادث وقامت بنهب بعض المواشي، ولازالت القوات النظامية تطاردهم وتتعقبهم لبسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون.

 وأكد  شهود، مع مصادر أخرى، بمحلية بيضة ان الهجوم الانتقامي ادى لحرق قريتي "ترتي"  و "خير واجد"  بالكامل وسرقة ما بداخل البيوت.

 واوضحوا ان المهاجمين قتلوا كذلك كل من عباس محمد علي 18 سنة وخميس آدم إسماعيل 30 سنة. ووصل عدد من تم اختطافهم نحو (28) شخصا.


عودة الي النظرة العامة